الدرس (102): استراتيجية التداول السكالبينج Scalping

36٬324

ما هي استراتيجية التداول السكالبينج Scalping؟

وكيف يمكن استخدامها للتداول في سوق الفوركس؟

وما هي مميزاتها وعيوبها؟

 

 

استراتيجية التداول السكالبينج Scalping

وهي استراتيجية التداول التي تعتمد على اسلوب المتاجرة الخاطف او ما تعرف بالتجارة الخاطفة Scalping، وهي من اكثر استراتيجيات التداول انتشاراً برغم المحاذير الكثيرة التي قد تحد من فعاليتها في بعض الاوقات، وتعتمد على استخدام رافعة مالية عالية جداً والتداول على ادوات مالية ذات سبريد منخفض والدخول والخروج في عدد كبيرة من الصفقات بشكل منفرد خلال اليوم بهدف تحصيل عدد قليل من النقاط مثلا 10 نقاط بعد السبريد، وتترواح مدة الصفقات من بضع ثوانِ وحتى بضع دقائق ويتم وضع اوامر الخسائر واخد الربح عند اقرب مستويات تنفيذ ممكنة لمستوى الدخول ويتم تفعيل احدها خلال وقت قصير.

تتميز الاستراتيجية بسهولة الاستخدام وامكانية الاتقان وتحقيق قدر جيد من الارباح او الخسائر خلال اليوم الواحد، وبالرغم من ذلك تتطلب مجهود غير عادي لضبط النفس والتحكم بالمخاطر المرتقبة فمن الوراد أن يكسب اي متداول مثلاً ما يصل إلى 50% من قيمة رصيده الاجمالي خلال يوم واحد بسبب اعداد الصفقات الكبير جدا وان يخسر مثلها او اكثر او اقل بنفس اليوم، الفيصل هنا المحصلة النهائية إذا تهيئت الفرصة الاستثمارية المناسبة.

 

تابع دروس أكاديمية الفوركس المجانية من IMMFX لتعلم التحليل الاساسي والفني في سوق الفوركس 

 

استراتيجية التداول السكالبينج

تتطلب استخدام استراتيجية التداول الخاطفة التدرب لعدة ساعات يومية على الحساب التجريبي لمدة ليست بالقصيرة وذلك لاختبار جميع الاحتمالات والضغوط التي من الممكن ان يتعرض لها المستثمر، واكثر الطرق شيوعاً لاستخدامها هو الاطار الزمني للدقيقة الواحدة وبحد اقصى الخمس دقائق، من خلال رسم متوسط متحرك متأرجح WMA’s ابتداءاً من 10 وحتى 240 وضبط السعر إلى خط المنتصف او ضبطه إلى خط الاغلاق وعلى ان تكون جميع الخطوط بلون واحد بعيدا عن لون السعر، مما يوفر امكانية رؤية مدى قوى الترند العام عن طريق ملاحظة ان السعر يميل إلى اقتفاء اثر خطوط المتوسطات المتحركة ذهاباً واياباَ.

ونقوم بالبحث عن المقاومات في الترند الصاعد او الدعوم في الترند الهابط من خلال اشكال القمم الثنائية او اي قمم اخرى مشابهة وبمجرد العثور على هذه المناطق ننتظر حتى حدوث الاختراق الكامل ومن ثم الدخول بصفقة مع الاتجاه.

هذه الطريقة تستغرق وقتاً لاتقانها لهذا لا ينصح باستخدامها بشكل مباشر على الحسابات الحقيقية بل التدرب مراراً وتكراراً على الحساب التجريبي عليها.

 

 

 

مميزات السكالبينج

  • امكانية الدخول والخروج من السوق بسرعة كبيرة فأنت لست بحاجة للجلوس لساعات طويلة لمراقبة صفقتك.
  • امكانية القيام بعدد كبير من الصفقات على الاطارات الزمنية القصيرة.
  • الفرص متوفرة باستمرار فالحركة السعرية لا تتوقف ويوفر السكالبينج امكانية الاستفادة من الفرص مهما كان عملية ايجاد الفرص صعبة فأنت لست بحاجة لتحقيق عدة مئات من النقاط كأرباح خلال فترة زمنية طويلة طالما يمكنك تحقيقها خلال فترة اقل.

عيوب السكالبينج

  • يستفيد الوسطاء بشكل اساسي من فرق الشراء والبيع ممكن يشكل امكانية اتساع السبريد في ظروف السوق الغير العادية مسبباً قلة الجدوى الحقيقية من التداول الخاطف.
  • الضغط العصبي والذهبي حيث تتطلب سرعة مطلقة باتخاذ القرارات فأي تأخر باتخاذ القرار يعني ضياع الفرص.
  • لا يوجد سيطرة على ادارة المخاطر حيث ان الاهداف قليلة ولتكون ذات جدوى يتم المخاطرة بنسبة كبيرة من رأس مال التداول.
  • انقطاع الاتصال يعني توقف التداول وامكانية الخسارة، فالاتصال الفعال مع سيرفر التداول امر في غاية الاهمية.

 

 

ملاحظة اضافية

لا تسمح IMMFX باستخدام استراتيجية التداول الخاطف بشكل نمطي، ولذلك من الممكن اعتبار اي معاملات تجارية نمطية بشكل خاطف سواء كانت قد حققت ارباحاً او خسائراً طائلة بأنها عمليات تجارية مسيئة، الصفقات أقل من دقيقة على ازواج العملات وأقل من خمس دقائق على المعادن الثمينة وعقود الفروقات وبشكل نمطي يتم اعتبارها مسيئة حيث لا تتوفر قدرة فنية للتغطية وبذلك فهذا الامر في صالح العميل نفسه، أما الصفقات وضمن المدة المذكورة ولكن ليست بشكل نمطي لا يتم اعتبارها صفقات مسيئة. لذا وجب التنويه.

 

تابع دروس أكاديمية الفوركس المجانية من IMMFX لتعلم الفوركس من الصفر وحتى الاحتراف

التعليقات مغلقة.