ارتفاع أسعار الأسهم الأوروبية في خضم اشتداد الانتخابات الرئاسية الأمريكية

8٬780

ارتفعت أسعار الأسهم الأوروبية خلال جلسات اليوم، وسط ترقب المستثمرين مع بداية التصويت رسميا فى انتخابات الرئاسة الأمريكية، واشتداد المنافسة بين المرشح الديمقراطي جو بايدن على الرئيس الحالي عن الحزب الجمهوري دونالد ترامب.

 

جلسة أسعار الأسهم الأوروبية

ارتفع مؤشر داو جونز ستوكس أوروبا 600 بأكثر من 1.4% حتى الساعة 11:25 بتوقيت جرينتش، وأنهي المؤشر جلسة الأمس مرتفعا بنسبة 1.4%، فى ثاني مكسب يومي على التوالي، مع استمرار التعافي من أدنى مستوى فى خمسة أشهر، وبدعم بيانات تصنيع قوية فى أوروبا والصين والولايات المتحدة.

صعد مؤشر ستوكس أوروبا خلال جلسات اليوم، ليواصل مكاسبه للجلسة الثالثة على التوالي، مع وجود معظم البورصات والقطاعات الرئيسية فى أوروبا فى المنطقة الخضراء.

تصدر قطاع التعدين والمواد الأساسية، قائمة القطاعات الرابحة فى أوروبا، مع صعود بأكثر من 2.5%، بفضل صعود معظم أسعار المعادن والسلع فى السوق العالمي.

صعدت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد أند بورز 500 قرابة 1.5%، واختتم المؤشر جلسة الأمس فى وول ستريت صاعداً بنسبة 1.2%، فى ثاني مكسب فى غضون الثلاث جلسات الأخيرة.

فى أوروبا صعد مؤشر يورو ستوك 50 قرابة 1.7%، فى فرنسا ارتفع مؤشر كاك 40 بنسبة 1.9% ليتصدر قائمة الأسواق الرابحة فى أوروبا، وفى ألمانيا أضاف مؤشر داكس قرابة 1.6%، وفى لندن ارتفع مؤشر فايننشال تايمز 100 بنسبة 1.6%.

 

 

البيانات والتطورات الاقتصادية العالمية

انطلقت رسميا يوم الثلاثاء انتخابات الرئاسة فى الولايات المتحدة، حيث فتحت مدينتان صغيرتان فى ولاية ” نيوهامشير” أبواب مراكز الاقتراع فى منتصف الليل بالتوقيت المحلي.

وبحسب استطلاع للرأي أجرته شبكة “إن بي سي نيوز” وصحيفة وول ستريت جورنال يوم الأحد، يتقدم المرشح الديمقراطي “جو بايدن” فى الاقتراع الوطني على المرشح الجمهوري “دونالد ترامب”، حصل نائب الرئيس السابق على 52% من تأييد الناخبين المسجلين مقابل 42% للرئيس الحالي.

إلى ذلك تسعر أسواق المال العالمية حاليا فرص أكبر لفوز جو بايدن، حيث من المتوقع إن يعمل بايدن على إقرار تحفيز مالي ضخم فى البلاد لدعم الاقتصاد فى مواجهة أضرار جائحة كورونا.

في سياق آخر، تتطلع الأسواق من قبل الاقتصاد الاسترالي إلى قرارات وتوجهات صانعي السياسة النقدية لدى بنك استراليا الاحتياطي، واعلان البنك المركزي الاسترالي عن بيان أسعار الفائدة المرجعية قصيرة الآجل.

يأتي ذلك وسط توقعات بأن يتم خفضها بواقع 15 نقطة أساس إلى 0.10% عقب البقاء عليها عند 0.25% منذ اجتماع آذار/مارس الماضي، حينما تم خفضها بواقع 25 نقطة أساس للأدنى لها على الإطلاق.

في موضوع كورونا، ما زالت مخاوف المستثمرين تتصاعد حول تفشي الموجة الثانية من فيروس كورونا في أوروبا والولايات المتحدة، وسط تخوفات من اللجوء لإغلاق عالمي بعد إغلاق أكبر اقتصاديات أوروبا ألمانيا وفرنسا وإغلاق بريطانيا خلال عطلة نهاية الأسبوع.

وحسب آخر الأرقام الصادرة عن منظمة الصحة العالمية فقد ارتفع عدد الحالات المصابة بفيروس كورونا لأكثر من 46.4 مليون وتوفي 1,198,569 شخص في 219 دولة.

 

تابع دروس أكاديمية الفوركس المجانية من IMMFX لتعلم الفوركس من الصفر وحتى الاحتراف

التعليقات مغلقة.