ارتفاع تداولات النفط الخام العالمي وسط آمال إقرار حزمة تحفيز أمريكية وتأجيل رفع الإنتاج

27

سجلت تداولات النفط الخام العالمي ارتفعاً في الأداء خلال جلسات اليوم، في ظل زيادة آمال المستثمرين حول إقرار تحفيز مالي فى الولايات المتحدة لدعم الاقتصاد الأوسع استهلاكاً للوقود فى العالم، في خضم تداعيات جائحة فيروس كورونا على الاقتصاد.

وبعد النتائج الإيجابية عن اللقاحات المضادة للفيروس، وزيادة احتمالات تأجيل رفع إنتاج تحالف “أوبك بلس” بداية العام القادم.

تداولات النفط الخام العالمي

صعد سعر الخام الأمريكي بنسبة 1.2% إلى مستوي 42.33$، من مستوى الافتتاح عند 41.84$، مسجلاً أدنى مستوي عند 41.64$، وارتفع خام برنت بنسبة 1.4% إلى مستوي 44.76$ للبرميل، من مستوى جلسة الافتتاح عند 44.16$، مسجلاً أدنى مستوي عند 44.08$.

عند إغلاق جلسات الأمس، حقق الخام الأمريكي ارتفاعاً بنسبة 0.3%، وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت بنسبة 0.1%.

أما عن جلسات الأسبوع الماضي، صعدت أسعار النفط العالمية بمتوسط 4.5 %، فى ظل المعنويات القوية التي تسيطر على معظم الأسواق، بفضل الأخبار الإيجابية عن اللقاحات المضادة لفيروس كوفيد-19.

 

 

البيانات والتطورات الاقتصادية العالمية

جرى في الولايات المتحدة الأمريكية اتفاق ما بين الزعماء الجمهوريين والديمقراطيين فى مجلس الشيوخ على استئناف المفاوضات بشأن حزمة المساعدات الجديدة للإغاثة من فيروس كورونا، بعد تزايد حالات الإصابة ودخول الموجة الثانية فى البلاد.

في السياق زاد الاتفاق من آمال المستثمرين حول إنهاء حالة الجمود السياسي فى الولايات المتحدة وإقرار تحفيز مالي جديد لدعم الاقتصاد لمواجهة جائحة كوفيد-19 وانعكاساتها على الاقتصاد الأمريكي.

يشار إلى أن شركة “موديرنا” الأمريكية أعلنت خلال الأسبوع المنصرم أن لقاحها المضاد لفيروس كورونا المستجد أظهر فعالية بنسبة تتجاوز 94.5% خلال التجارب السريرة الأولية من المرحلة الثالثة والنهائية لاختبار اللقاح.

كذلك أعلنت شركة الأدوية الأمريكية العملاقة ” فايزر” وشركة “بيونتيك” الألمانية للتكنولوجيا الحيوية إن التحليل النهائي لبيانات التجارب الأخيرة أظهر أن لقاح فيروس كورونا الخاص بهما فعال بنسبة 95% فى الوقاية من فيروس كوفيد-19.

في سياق منفصل، تعهد تحالف أوبك بلس بعد انتهاء اجتماع اللجنة الوزارية المشتركة المكلفة بمتابعة اتفاق خفض الإنتاج العالمي بالتحلي بالمرونة فى الاستجابة لاحتياجات سوق النفط خلال العام القادم.

وذكرت البيانات أن اللقاءات لم تسفر عن أي توصية رسمية إلى الاجتماع الرسمي على مستوي جميع الوزراء فى 30 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري الأول من كانون الأول/ديسمبر المقبل.

يذكر أن البيانات ذكرت أن أعضاء تحالف “أوبك بلس” يرجحون تأجيل الزيادة المقررة فى كانون الثاني/يناير القادم بمقدار 2 مليون برميل يوميا أو ما يعادل 2% من المعروض العالمي.

تابع دروس أكاديمية الفوركس المجانية من IMMFX لتعلم الفوركس من الصفر وحتى الاحتراف

 

التعليقات مغلقة.