ارتفاع جلسة اسعار النفط الدولي في ظل ترقب حزم تحفيز اقتصادية جديدة

9٬525

استمرت جلسة اسعار النفط الدولي في الارتفاع خلال جلسات اليوم، وسط آمال المستثمرين بتوسيع التحفيز الاقتصادي فى الولايات المتحدة، وذلك بعد تعهد الرئيس الأمريكي المنتخب “جو بايدن” إطلاق حزمة إنفاق مالي ضخمة لدعم أكبر اقتصاد مستهلك للوقود فى العالم، ويأتي ذلك قبل صدور بيانات أولية عن مخزونات الخام الأمريكية.

 

جلسة اسعار النفط الدولي

صعد الخام الأمريكي بنسبة 2.05% إلى مستوي 53.23$ الأعلى منذ شباط/فبراير 2020، من مستوى الافتتاح عند 52.16$، وسجل أدني مستوي عند 52.09$، وارتفع خام برنت بنسبة 2.0% إلى مستوي 56.70$ للبرميل الأعلى منذ شباط/فبراير الماضي، من مستوى الافتتاح عند 55.60$، وسجل أقل مستوي عند 55.54$.

عند اغلاق جلسات الأمس، فقد الخام الأمريكي نسبة 0.9%، وهبطت العقود الآجلة لخام برنت بنسبة 1.1%، ضمن عمليات تصحيح وجني أرباح.

حققت أسعار النفط العالمية الأسبوع الماضي ارتفاعا بنسبة 9%، بأكبر مكسب أسبوعي منذ أوائل تشرين الأول/أكتوبر الماضي، وذلك بعد تعهد المملكة العربية السعودية خفض إنتاجها النفطي خلال الشهرين المقبلين، أيضاً انحسار مخاوف تخمة المعروض فى الولايات المتحدة.

 

البيانات والتقارير الاقتصادية العالمية

تعهد الرئيس الأمريكي المنتخب “جو بايدن” الذي يوشك على استلام مهام منصبه يوم 20 كانون الثاني/يناير الجاري، بإطلاق حزمة تحفيز اقتصادي ضخمة، وأوضح إنها ستكون بتريليونات الدولارات، حيث من المقرر الكشف عن المزيد من التفاصيل حول هذا الموضوع يوم الخميس المقبل.

وقال بنك “جولدمان ساكس” إن خام برنت قد يرتفع إلى 65$ للبرميل بحلول صيف هذا العام، مدفوعات بالتخفيضات السعودية، والآثار المترتبة على تحول السلطة فى الولايات المتحدة إلى الحزب الديمقراطي.

تصدر فى وقت لاحق اليوم بيانات أولية عن مخزونات الخام فى الولايات المتحدة يصدرها معهد البترول الأمريكي، وسط توقعات انخفاض المخزونات للأسبوع الثالث على التوالي، وتصدر غدا الأربعاء البيانات الرسمية ضمن التقرير الأسبوعي لوكالة الطاقة الأمريكية.

يترقب المستثمرون من قبل الاقتصاد الأمريكي الاعلان عن قراءة إحصائية فرص العمل ودوران فرص العمل والتي قد تعكس هبوطاً إلى نحو 6.42 مليون مقابل نحو 6.65 مليون في تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

يأتي ذلك على وقع كشف بيانات سوق العمل في نهاية الأسبوع الماضي استقرار معدلات البطالة عند 6.8% خلال كانون الأول/ديسمبر، والتي اجتازت التوقعات التي أظهرت الارتفاع إلى 6.8%..

في سياق آخر، تابعنا الأربعاء الماضي افادة مدير منظمة الصحة العالمية تادروس أدانوم بأن بكين منعت فريق المنظمة من دخول الأراضي الصينية لدراسة مصادر وباء فيروس كورونا،

موضحا أن العديد من باحثي المنظمة قد تم إبلاغهم بأن السلطات الصينية لم تعلن عن موافقة تسمح لهم بدخول الصين وذلك على الرغم من الترتيبات التي تمت سابقاً مع السلطات الصينية، مضيفاً أنه يشعر بالإحباط الشديد.

وما الى ذلك، أفاد مدير منظمة الصحة العالمية أدانوم آنذاك عن الأهمية البالغة لهذه المهمة بالنسبة للمنظمة خاصة وأن المنظمة تحرص على تأديتها في وقت قريب،

في الإطار، كشفت قراءة مؤشر التغير في الوظائف للقطاعات ماعدا الزراعية أيضا الجمعة الماضية تقريبا 140 ألف وظيفة خسرت مقابل 336 ألف وظائف اضافية والتي عدلت من نحو 245 ألف وظيفة اضافية في نوفمبر،

في المقابل عكست قراءة مؤشر متوسط الدخل في الساعة زيادة الارتفاع بمعدل 0.8% مقابل 0.3% في الشهر نفسه، على عكس التوقعات التي أظهرت انخفاض معدل النمو بنحو 0.2%

ويذكر أن المتحدث باسم وزارة الخارجية في الصين قد ذكر في وقت سابق بأن بلاده تحتفي بزيارة وفد المنظمة، وحسب آخر الأرقام الصادرة عن المنظمة فقد قفزت عدد الحالات المصابة بالفيروس لنحو 89.05 مليون ولقي 1,930,265 شخص حتفهم في 223 دولة.

صدر عن الاقتصاد الياباني قراءة مؤشر الحساب الجاري والتي أظهرت اتساع الفائض إلى ما قيمته 2.34 تريليون ين مقابل 1.98 تريليون ين في تشرين الأول/أكتوبر، حيث اجتازت التوقعات التي أشارت لفائض 2.0 تريليون ين.

بينما أظهرت القراءة الغير معدلة موسمياً للمؤشر تقلص الفائض إلى ما قيمته 1,878 مليار ين مقابل 2,145 مليار ين، أيضا أفضل من على التوقعات التي أظهرت تقلص الفائض إلى 1,551 مليار ين.

وكشف بنك اليابان عن القراءة السنوية لمؤشر إقراض المصارف والتي أظهرت استقرار النمو عند 6.2% خلال كانون الأول/ديسمبر، حيث كان دون التوقعات عند 6.5%.

إلى ذلك يترقب المستثمرين اعلان مكتب مجلس الوزراء الياباني عن قراءة إحصائية “إكو واتشرز” للأوضاع الحالية والتي تظهر اتساع انكماش الأوضاع الحالية إلى ما قيمته 36.9 مقابل 45.6 في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

 

           تابع دروس أكاديمية الفوركس المجانية من IMMFX لتعلم الفوركس من الصفر وحتى الاحتراف

 

 

التعليقات مغلقة.