اسعار النفط الخام في أعلى مستوياتها منذ 4 اشهر

6٬524

سجلت اسعار النفط الخام ارتفاعاً وصل أعلى المستويات خلال 4 أشهر مضت، وذلك تزامناً مع توقعات بتحسن الاقتصاد العالمي المستقبلية بعد صفقة التعافي والتحفيز التاريخية، وآمال التحفيزات الجديدة من الولايات المتحدة عقب بيانات التحفيز الأوروبية، هذا وصعدت العقود الآجلة للنفط الساعة 16:15 بنسبة 3.0% وصولًا لـ42.25 دولار للبرميل، بينما ارتفعت عقود نفط برنت وصولًا لـ44.62 دولار للبرميل بنسبة ارتفاع بلغت 3.1%، وكذلك ارتفعت العقود الآجلة للبنزين بنسبة 3.7% أعلى المستويات في أسبوع.

 

اسعار نفط برنت في اعلى مستوى منذ 4 شهور

سجلت اسعار العقود الآجلة لخام القياس العالمي نفط برنت 1.17 دولار إلى 44.45 دولار للبرميل بحلول الساعة 09:04 بتوقيت جرينتش، وبذلك تكون قد سجلت أكبر زيادة يومية منذ منتصف يونيو، اما عن خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي فقد كسب 19 سنتا إلى 41 دولاراً، وبالتالي يسجل اعلى مستوى يومي في شهر بارتفاع 2.6 بالمئة، وهو في نطاق ارتفاع اسعار النفط الخام.

حزم التعافي والانقاذ لمنطقة اليورو

يسمح الاتفاق والصفقة المتفق عليها من قبل دول الاتحاد الأوروبي، يسمح للمفوضية الأوروبية بجمع مليارات اليورو من أسواق المال، بالنيابة عن الدول الأعضاء البالغ عددها 27، حيث عزز اتفاق حزم التعافي السوق الأوروبي والأمر الذي أثر على الأسهم العالمية وسلة العملات مقابل اليورو، وفي تفاصيل الاتفاق فقد تم تقديم صندوق حجمه 750 مليار يورو (859 مليار دولار) من أجل دعم الاقتصادات التي تضررت من فيروس كورونا، وذلك ما يزيل بعضاُ من التخوفات.

يذكر ان الأسهم العالمية واليورو وأسهم التكنولوجيا سجلت أقوى مستوياتهما منذ مارس آذار اليوم الثلاثاء أثناء التداولات اليومية، هذا وينتظر السوق، تقرير معهد البترول الأمريكي حول مخزونات النفط الخام، بعدما سجلت بيانات الأسبوع الماضي انخفاض بـ 7.بقيمة 7.5 مليون برميل، وذلك في أكبر هبوط أسبوعي هذا العام، مع توقعات برقم مماثل هذا الأسبوع بسبب ارتفاع معدل الطلب على النفط في الولايات المتحدة.

 

 

 

العراق يزيد صادرات النفط فوق المستهدف له في أوبك+

يشار أن بيانات شحن ومصادر بالقطاع النفطي قالت بأن صادرات العراق من النفط الخام، ارتفعت منذ بداية يوليو تموز، الأمر الذي يشير إلى أن ثاني أكبر مصدر في أوبك ما زال يسجل أداء دون المطلوب بموجب تعهده في اتفاق لخفض الإمدادا، حيث بلغ متوسط صادرات العراق خلال تموز، 2.70 مليون برميل يوميا، بحسب متوسط الأرقام من Refinitiv وذلك دون تغيير عن الأرقام الرسمية لشهر يونيو حزيران للصادرات من جنوب العراق.

يذكر أن منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ، فيما يعرف باسم مجموعة (أوبك+)، اتفقوا على الشروع في تخفيضات قياسية للإمدادات في مايو لتعزيز أسعار النفط المتضررة من أزمة فيروس كورونا المستجد.

 

تابع دروس أكاديمية الفوركس المجانية من IMMFX لتعلم الفوركس من الصفر وحتى الاحتراف

 

التعليقات مغلقة.