الاسهم والمؤشرات الاسيوية 30-11-2020: تراجع الاسترالية وهانج سينج وارتفاع الصينية

8٬528

بدأت الاسهم والمؤشرات الاسيوية 30-11-2020 تداولات اليوم على تباين في أداء مؤشرات الأسهم اليابانية وانخفاض الاسهم الاسترالية بالإضافة إلى تراجع مؤشر هانج سينج لأسهم هونج كونج وكوسبي لأسهم كوريا الجنوبية، بينما صعدت كل من مؤشرات الأسهم الصينية والنيوزيلندية على أعتاب التطورات والبيانات الاقتصادية الآسيوية.

 

الاسهم والمؤشرات الاسيوية 30-11-2020

شهدت مؤشرات الأسهم اليابانية تباين في الأداء خلال تداولات جلسة اليوم، حيث تراجع مؤشر توبكس الأوسع نطاقاً في اليابان بنسبة 0.46% ليخسر 8.15 نقطة ويصل إلى المستوى 1,778.37، بينما ارتفاع مؤشر نيكاي 225 الرئيسي للأسهم اليابانية بنسبة 0.08% ليربح 22.20 نقطة وصولاً إلى المستوى 26,666.91.

سجلت مؤشرات الأسهم الصينية ارتفاعاً خلال تداولات الجلسة، حيث ارتفع مؤشر CSI 300 بنسبة 1.43% ليربح 71.32 نقطة وصولاً إلى المستوى 5,052.09، وارتفع مؤشر شنغهاي بنسبة 1.18% ليربح هو الأخر 40.37 نقطة ويصل إلى المستوى 3,448.68.

هبط مؤشر هانج سينج لأسهم هونج كونج بنسبة 0.32% ليفقد85.94 نقطة وصولاً إلى المستوى 26,808.74، كما انخفض مؤشر كوسبي لأسهم كوريا الجنوبية بنسبة 0.43% ليخسر هو الأخر 11.41 نقطة ويصل إلى المستوى 2,622.04.

 

 

البيانات والأخبار الاقتصادية العالمية

 

كشف الاقتصاد الياباني عن القراءة المعدلة موسمياً لمؤشر مبيعات التجزئة والتي أظهرت ارتفاعاً 0.4% مقابل تراجع 0.1% في أيلول/سبتمبر الماضي، جاء ذلك بخلاف التوقعات التي أظهرت الثبات عند مستويات الصفر.

كما أوضحت القراءة السنوية للمؤشر ذاته ارتفاعاً 6.4% متوافقة مع التوقعات مقابل تراجع 8.7% في القراءة السنوية السابقة لشهر أيلول/سبتمبر.

صدر عن بيانات القطاع الصناعي مع صدور القراءة الأولية للإنتاج الصناعي لليابان والتي أظهرت تباطؤ النمو إلى 3.8% مقابل 3.9% في أيلول/سبتمبر، متفوقة على التوقعات التي أشارت لتباطؤ النمو إلى 2.3%.

بينما أوضحت القراءة السنوية للمؤشر ذاته تقلص التراجع إلى 3.2% مقابل 9.0%، متفوقة أيضا التوقعات التي أشارت لاتساع التراجع إلى 14.5%.

بينما كشفت القراءة السنوية للمؤشر ذاته تسارع النمو إلى 1.4% مقابل 1.1%، وقبل صدور قراءة مجمل أرباح التشغيل للشركات لاستراليا والتي أوضحت تباطؤ النمو إلى 3.2% مقابل 15.8% في الربع الثاني الماضي، أسوء من التوقعات عند 4.0%.

إلى ذلك صدرت قراءة مؤشر ائتمان القطاع الخاص لاستراليا والتي أظهرت الثبات عند مستويات الصفر دون تغير يذكر عن القراءة السابقة لشهر أيلول/سبتمبر، بخلاف التوقعات التي أشارت لنمو 0.1%، بينما أوضحت القراءة السنوية للمؤشر ذاته تباطؤ النمو إلى 1.8% مقابل 2.4% في أيلول/سبتمبر.

ويأتي ذلك قبل ساعات من فعليات اجتماع البنك المركزي الاسترالي وكشف بنك استراليا الاحتياطي عن بيانان السياسة النقدية وأسعار الفائدة وسط التوقعات بتثبيت الفائدة عند الأدنى لها على الإطلاق عند 0.25%.

وفي نفس السياق، فقد تابعنا عن الاقتصاد النيوزيلندي صدور القراءة النهائية لمؤشر الثقة بالأعمال من قبل مجموعة استراليا ونيوزيلندا المصرفية والتي أوضحت تقلص التراجع إلى ما قيمته 6.9 مقارنة بالقراءة الأولية للشهر الجاري عند 15.6 ومقابل 15.7 في تشرين الأول/أكتوبر.

وصولاً إلى كشف اتحاد الصين للوجستيات والمشتريات (CFLP) عن بيانات القطاع الصناعي والخدمي للشهر الماضي واللتان أفادتا باتساع القطاع الصناعي إلى ما قيمته 52.4 مقابل 51.4 قي تشرين الأول/أكتوبر.

بيانات القطاع الصناعي والخدمي جاءت خلافاً للتوقعات التي أظهرت اتساع عند 51.6، واتساع القطاع الخدمي إلى ما قيمته 56.4 مقابل 56.2 في تشرين الأول/أكتوبر، متفوقة أيضا على التوقعات التي أشارت لتقلص الاتساع إلى 56.0.

تابع دروس أكاديمية الفوركس المجانية من IMMFX لتعلم الفوركس من الصفر وحتى الاحتراف

التعليقات مغلقة.