التجارة العالمية تصادق على ميزانية العام 2021 بقيمة 219.1 مليون دولار

8٬962

صادقت منظمة التجارة العالمية على ميزانية العام 2021 البالغة 197.204 مليون فرنك سويسري ما يعادل”219.115 مليون دولار”.

ووافق المجلس على تحويل فائض الميزانية المتراكم، إلى “صندوق رأس المال المتداول”، الذي يستخدم لتغطية العجز قصير الأجل.

وتستمد منظمة التجارة دخلها من المساهمات السنوية من 164 دولة عضوا ومن إيرادات متنوعة.

تستند هذه المساهمات إلى صيغة تأخذ في الحسبان حصة كل عضو في حجم التجارة الدولية، وعلى أساسها يتم تحديد مبلغ المساهمة في الميزانية.

وتتكون الإيرادات المتنوعة بشكل رئيس من مساهمات الدول التي تتمتع بصفة مراقب، والإيرادات من بيع المطبوعات واستئجار غرف الاجتماعات.

 

مخصصات ميزانية العام 2021

وتوزعت مخصصات الميزانية بواقع 131.56 مليون فرنك كنفقات الموظفين “أجور الموظفين، والمعاشات التقاعدية واستحقاقات ما بعد انتهاء الخدمة، والتأمين الصحي والعجز، والاستحقاقات العائلية”، و19.44 مليون فرنك مساهمات المنظمة في مركز التجارة الدولية وصناديق الاحتياطيات الخاصة “صندوق تشغيل هيئة تسوية المنازعات وهيئة الاستئناف، وصندوق تشغيل المؤتمر الوزاري السنوي”.

علاوة على 17.27 مليون فرنك أتعاب الموظفين المؤقتين والاستشاريين والمترجمين وأعضاء فريق المناقشة في تسوية المنازعات وأعضاء هيئة الاستئناف.

بالإضافة إلى ذلك 15.83 مليون فرنك للخدمات العامة “الاتصالات السلكية واللاسلكية والبريد، والخدمات التعاقدية والصيانة، والطاقة والإمدادات، والتوثيق والنشر”.

وتوزعت 8.21 مليون فرنك كنفقات السفر والضيافة، و2.9 مليون للنفقات الرأسمالية “شراء الأصول الثابتة وتأجير المعدات”.

بالإضافة إلى ذلك 1.78 مليون للمصروفات المالية “الرسوم المصرفية والفوائد وتسديد قروض البناء”.

علاوة على ذلك 213 ألف فرنك لتنفيذ أي نشاط أو حدث ممول جزئيا / مشتركا / أو بالكامل من قبل منظمة التجارة، لكن يتم تنفيذه بواسطة منظمة طرف ثالث.

وجاءت الولايات المتحدة والصين والاتحاد الأوروبي والدول الصناعية الكبرى على رأس المساهمين في الميزانية، وتوزعت المساهمات بواقع، الولايات المتحدة 22.95 مليون فرنك “من حصتها في التجارة العالمية البالغة 11.739 في المائة”، الصين 20.42 مليون فرنك “من حصتها في المنظمة البالغة 10.455 في المائة”.

ولا يخضع الاتحاد الأوروبي، ككتلة اقتصادية واحدة، للمساهمة بمبلغ واحد عن كل الدول الأعضاء، ويتم تقييم حصص المساهمات بشكل فردي.

 

News Banner

 

إجمالي حصص أعضاء منظمة التجارة العالمية

يمثل إجمالي حصة الأعضاء الـ 27 ما يعادل 30.45 في المائة من إجمالي الاشتراكات المقررة لعام 2021.

وبعد الصين، تأتي ألمانيا في المركز الثالث بمساهمة قدرها 14.03 مليون فرنك “من حصتها في المنظمة البالغة 7.177 في المائة”.

ثم اليابان بمساهمة قدرها 7.60 مليون فرنك “من حصتها في التجارة العالمية البالغة 3.887 في المائة”.

في غضون ذلك تسجل بريطانيا في المركز الخامس “7.47 مليون فرنك / 3.823 في المائة”.

في المركز السادس، جاءت، فرنسا “7.46 مليون فرنك / 3.815 في المائة”، هولندا “5.74 مليون فرنك / 2.937 في المائة”.

تبعهم كوريا الجنوبية وهونج كونج “الصين” بمرتبة واحدة تقريبا، أو “5.58 مليون فرنك / 2.853 في المائة” للأولى، و”5.58 مليون فرنك / 2.852 في المائة” للثانية.

بعد ذلك إيطاليا “5.03 مليون فرنك / 2.575 في المائة”، ثم سنغافورة في المركز العاشر “4.80 مليون / 2.457 في المائة”.

بالإضافة إلى ذلك كندا “4.78 مليون / 2.445 في المائة”، إسبانيا “3.78 مليون / 1.935 في المائة”، سويسرا “3.57 مليون فرنك / 1.828 في المائة”، ثم روسيا بواقع “3.40 مليون فرنك / 1.743 في المائة”.

 

تابع دروس أكاديمية الفوركس المجانية من IMMFX لتعلم الفوركس من الصفر وحتى الاحتراف

التعليقات مغلقة.