انخفاض أسعار عقود الذهب الآجلة على أعتاب بيانات اقتصادية عالمية

8٬766

سجلت أسعار عقود الذهب الآجلة تراجعاً في الاداء خلال الجلسة الآسيوية، بالتزامن مع البيانات الاقتصادية المرتقبة من قبل الاقتصاد الامريكي، وفي خضم آمال المستثمرين لتجارب لقاح الوقاية من فيروس كورونا.

جلسة أسعار عقود الذهب الآجلة

انخفضت العقود الآجلة لأسعار الذهب تسليم كانون الأول/ديسمبر القادم في تمام الساعة 05:41 صباحاً بتوقيت جرينتش 0.08% لتتداول عند 1,878.00$ للأونصة مقارنة مع الافتتاحية عند 1,879.50$ للأونصة، يشار إلى أن العقود بدأت تداولات الجلسة على فجوة سعرية هابطة بعد أن اختتمت تداولات الأمس عند 1,885.10$ للأونصة.

 

 

البيانات والتطورات الاقتصادية العالمية

تترقب الأسواق من قبل الاقتصاد الأمريكي الكشف عن بيانات سوق الإسكان مع صدور قراءة كل من مؤشر المنازل المبدوء إنشائها ومؤشر تصريح البناء ووسط التوقعات بأن تعكس قراءة تصاريح البناء ارتفاعاً إلى نحو 1.57 مليون تصريح مقابل نحو 1.55 مليون تصريح في أيلول/سبتمبر.

وأظهرت قراءة المنازل المبدوء إنشائها ارتفاعاً إلى نحو 1.45 مليون منزل مقابل نحو 1.42 مليون منزل في أيلول/سبتمبر.

في سياق آخر طالبت رئيسة مجلس النواب الأمريكي الديمقراطية “نانسي بيلوسي” وزعيم الأقلية في مجلس الشيوخ الديمقراطي “تشاك شومر” من زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ الجمهوري “ميتش ماكونيل” ظن استئناف المفاوضات حول حزمة التحفيز.

بيد أن ماكونيل تمسك بطلب حزمة مستهدفه من قبل حزبه الجمهوري والتي يرفضها الحزب الديمقراطي ويسعى لجعلها حزمة تحفيز موسعة وليس محدودة.

لا زالت الأسواق تقيم إيجابية نتائج المرحلة الثالثة من تجارب لقاح شركة موديرنا والتي وصلت 94.5% في الوقاية من فيروس كورونا، حيث فاقت نتائج اللقاح المشترك لشركتي فايزر وبيونتك عند 90%، وسط ارتفاع أعداد مصابي فيروس كورونا حول العالم وتفشي الموجة الثانية من الوباء خاصة الولايات المتحدة وأوروبا.

صدر عن الاقتصاد الياباني قراءة مؤشر الميزان التجاري والتي كشفت اتساع الفائض إلى ما قيمته 873 مليار ين مقابل 688 مليار ين في أيلول/سبتمبر الماضي، بخلاف التوقعات التي أشارت لتقلص الفائض 250 مليار ين.

بينما أظهرت القراءة المعدلة موسمياً للمؤشر تقلص الفائض إلى ما قيمته 314 مليار ين مقابل 476 مليار ين، حيث فاقت التوقعات التي كشفت تقلص الفائض إلى 110 مليار ين.

في السياق أظهرت القراءة السنوية للصادرات تقلص التراجع إلى 0.2% مقابل 4.9% في القراءة السنوية السابقة لشهر أيلول/سبتمبر، حيث تفوقت على التوقعات التي أظهرت لتقلص التراجع إلى 4.5%.

وأظهرت القراءة السنوية للواردات انخفاض التراجع إلى 13.3% مقابل 17.4% في القراءة السنوية السابقة لشهر أيلول/سبتمبر، بخلاف التوقعات التي أشارت لتقلص التراجع إلى 9.0%.

وشهد الاقتصاد الاسترالي صدور قراءة المؤشرات الفائدة من قبل معهد ملبورن والتي كشفت تباطؤ النمو إلى 0.1% مقابل 0.2% في أيلول/سبتمبر، وكذلك الاعلان عن بيانات سوق العمل مع صدور قراءة مؤشر أسعار الأجور.

حيث أظهرت  تباطؤ النمو إلى 0.1% مقارنة بالقراءة السابقة للربع الثاني والتوقعات عند 0.2%، وكشفت القراءة السنوية للمؤشر انكماش النمو إلى 1.4% مقابل 1.8% أسوء من التوقعات عند 1.5%.

 

تابع دروس أكاديمية الفوركس المجانية من IMMFX لتعلم الفوركس من الصفر وحتى الاحتراف

التعليقات مغلقة.