انخفاض تداولات مؤشر ستوكس وداو جونز وسط مخاوف المستثمرين حيال تفشي كورونا

8٬763

سجلت تداولات مؤشر ستوكس وداو جونز خسارة خلال جلسات بداية الأسبوع، في ظل تصاعد عمليات البيع لجني الأرباح، يضاف إلى ذلك عزوف المستثمرين عن الخاطرة، وسط ارتفاع المخاوف لدى المستثمرين حيال تفشي فيروس كورونا، خاصةً في ظل الأخبار التي تحدثت عن اكتشاف سلالة جديدة من الفيروس.

 

جلسة تداولات مؤشر ستوكس وداو جونز

تراجعت اسعار مؤشر داو جونز ستوكس أوروبا 600 نحو 3.0% حتى الساعة 11:17 بتوقيت جرينتش، حيث لامس مستوي 381.63 نقطة وهو الأدنى منذ 10 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

واختتم المؤشر جلسة الجمعة هابطاً بنسبة 0.3%، وذلك فى أول خسارة فى غضون الخمس جلسات الأخيرة، بفعل عمليات تصحيح وجني أرباح، بعد أن سجل المؤشر فى وقت سابق من الجلسات مستوي 399.07 نقطة.

فيما يخص جلسات الأسبوع الماضي، وحقق مؤشر داو جونز أوروبا ارتفاعا بنسبة 1.5%، بفضل التطورات الإيجابية عن لقاحات فيروس كورونا.

انخفض مؤشر ستوكس أوروبا خلال جلسات، حيث سجل أدنى مستوى منذ 6أسابيع، وابتعد عن أعلى مستوى خلال عشرة أشهر، في ظل وجود معظم البورصات والقطاعات الرئيسية فى أوروبا فى المنطقة السلبية.

تصدر قطاع السفر والترفيه القطاعات الخاسرة فى أوروبا، مع تراجع بما يزيد عن 4.0%، بعدها قطاع البنوك والشركات المالية مع تراجع بنسبة 3.5%.

تراجعت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد أند بورز 500 بحوالي 1.0%، واختتم المؤشر جلسة الجمعة فى وول ستريت هابطاً بنسبة 0.35%، بفعل عمليات تصحيح وجني أرباح، وذلك بعد أن وصل مستوي قياسي جديد خلال الجلسات السابقة عند 3,726.70 نقطة.

فى أوروبا انخفض مؤشر يورو ستوك 50 بحوالي 3.0%، فى فرنسا تراجع مؤشر كاك 40 بنسبة 2.7%، وفى ألمانيا هبط مؤشر داكس بنسبة 3.1% ليتصدر قائمة الأسواق الخاسرة فى أوروبا، وفى لندن خسر مؤشر فايننشال تايمز 100 نسبة 2.3%.

 

البيانات والتقارير الاقتصادية العالمية

يتابع المستثمرين الأنباء التي تحدثت عن طفرة جديدة فى فيروس كوفيد-19 التي تم اكتشافها مؤخرا فى بريطانيا، والتي نتج عنها إغلاق جديد فى لندن وأجزاء من الممكلة المتحدة.

حيث أكدت التقارير إن السلالة الجديدة المكتشفة قابلة للانتشار بنسبة تصل إلى 70% أكثر من السلالة الأصلية لفيروس كورونا، وقالت منظمة الصحة العالمية إنه تم تحديد تلك السلالة فى دول الدنمارك وهولندا وأستراليا.

وقامت العديد من دول أوروبا والعالم بمنع استقبال المسافرين من بريطانيا، منعت كل من فرنسا وألمانيا وإيطاليا وأيرلندا وهولندا الرحلات الجوية من المملكة المتحدة، وكذلك كندا والمملكة العربية السعودية والعديد من الدول العالمية.

أبقى بنك الصين الشعبي (البنك المركزي الصيني) على سعر الفائدة الأساسي للإقراض لعام ولخمسة أعوام دون تغير عند 3.85% و4.65% على التوالي، ذلك انسجم مع التوقعات.

وافقت أمس، إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) على استخدام لقاح كورونا من قبل شركة موديرنا في حالات الطوارئ، وهو ثاني لقاح لكورونا يتم عليه الموافقة من قبل الإدارة بعد اللقاح المشترك لكل من شركة فايزر الأمريكية وشركة بيو-تك الألمانية.

إلى ذلك توصلت الولايات المتحدة إلى اتفاق حول حزمة إغاثة بقيمة 900$ مليار لمواجهة تداعيات جائحة كورونا.

 

تابع دروس أكاديمية الفوركس المجانية من IMMFX لتعلم الفوركس من الصفر وحتى الاحتراف

التعليقات مغلقة.