ايجابية جلسات خام النفط بفعل تراجع المخزونات التجارية في الولايات المتحدة

8٬810

ارتفعت جلسات خام النفط ما يزيد عن 2% خلال الجلسات الأخيرة بالسوق الأوروبية مواصلة تحقيق المكاسب لليوم الثاني على التوالي ، مع تسجيل أعلى مستوى فى مدة أسبوع، بعد التراجع الحاد فى المخزونات التجارية فى الولايات المتحدة، حسب بيانات أولية لمعهد البترول الأمريكي ، ويترقب المستثمرون البيانات الرسمية ضمن التقرير الأسبوعي لوكالة الطاقة الأمريكية.

 

سجل جلسات خام النفط

صعد الخام الأمريكي بنسبة 2.6% إلى مستوي 39.39$، وذلكب من مستوى الافتتاح عند المستوى 38.39$، مسجلاً أدنى مستوي عند 38.38$ ،وصعد خام برنت بنسبة 2.2% إلى مستوي 41.60$ للبرميل ، من مستوى الافتتاح عند 40.70$ ، وسجل أدنى مستوي عند 40.60$.

يذكر أن الخام الأمريكي حقق ارتفاعاً بنسبة 2.9% عند تسوية الأمس، وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت بنسبة 2.5% ، بعد بيانات قوية عن الإنتاج الصناعي فى الصين أكبر مستورد للنفط فى العالم.

 

 

 

 

التقارير والبيانات الاقتصادية

أعلن معهد البترول الأمريكي خلال بيانات أولية بالأمس انخفاض المخزونات التجارية فى البلاد بحوالي 9.4 مليون برميل خلال الأسبوع المنتهي فى 11 أيلول/سبتمبر،على خلاف توقعات الخبراء ارتفاع بنحو 1.6 مليون برميل.

وحسب البيانات هبط إجمالي المخزونات التجارية فى الولايات المتحدة إلى حوالي 496.6 مليون برميل ،والذي يعد أدنى مستوى منذ الأسبوع المنتهي فى 10 نيسان/أبريل الماضي ، فى اشارة إيجابية على تسارع مستويات السحب فى أكبر مستهلك للنفط فى العالم.

في السياق يترقب المتعاملون فى وقت لاحق اليوم البيانات الرسمية للمخزونات التجارية ومستويات الإنتاج ،ضمن التقرير الأسبوعي لوكالة الطاقة الأمريكية، وتشير التوقعات إلى ارتفاع المخزونات بحوالي 2.1 مليون برميل.

في سياق آخر، يترقب المستثمرين حالياً من قبل الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم، الكشف عن قراءة مبيعات التجزئة التي تمثل نحو نصف الإنفاق الاستهلاكي والتي قد تعكس تباطؤ النمو إلى 1.1% مقابل 7.5% في تموز/يوليو.

كما قد تظهر القراءة الجوهرية لمؤشر مبيعات التجزئة تباطؤ النمو إلى 1.0% مقابل 1.9% في تموز/يوليو.

يتزامن ذلك مع فعليات اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح 15-16 أيلول/سبتمبر عبر الأقمار الصناعية في واشنطون والذي من المتوقع يتم من خلاله البقاء على أسعار الفائدة المرجعية قصيرة الآجل للاجتماع الخامس على التوالي عند ما بين الصفر و0.25%.

بالإضافة إلى الكشف عن توقعات أعضاء اللجنة الفيدرالية لمعدلات النمو، التضخم والبطالة بالإضافة إلى مستقبل أسعار الفائدة للأعوام الثلاثة المقبلة.

في السياق تتطلع الأسواق اليوم إلى فعليات المؤتمر الصحفي المرتقب لمحافظ بنك الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول والذي سيعقده بعد نصف ساعة من انقضاء فعليات الاجتماع للتعقيب على قرارات اللجنة التي اعتمدت مؤخراً العديد من برامج التحفيز لدعم الاقتصاد في مواجه تداعيات جائحة كورونا.

يشار إلى أن باول أعلن سابقاً عن تبني الاحتياطي الفيدرالي لسياسة جديدة للتضخم واستهداف متوسط للتضخم أعلى 2% لبعض الوقت.

 

تابع دروس أكاديمية الفوركس المجانية من IMMFX لتعلم الفوركس من الصفر وحتى الاحتراف

التعليقات مغلقة.