تباطؤ أسعار المستهلكين في أمريكا خلال أبريل

38

تباطأ نمو أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة بشكل حاد في أبريل نيسان إذ تراجعت أسعار البنزين عن المستويات المرتفعة القياسية، مما يشير إلى أن التضخم قد بلغ ذروته على الأرجح، ولكن من المحتمل أن يظل مرتفعا لفترة من الوقت ليبقي مجلس الاحتياطي الاتحادي متأهبا لرفع سعر الفائدة من أجل تهدئة الطلب.

قالت وزارة العمل اليوم الأربعاء إن مؤشر أسعار المستهلكين ارتفع 0.3 في المائة الشهر الماضي، وهو أقل ارتفاع منذ أغسطس من العام الماضي؛ ويعكس ذلك تغييراً عن الارتفاع على أساس شهري الذي شهده مؤشر أسعار المستهلكين والذي قفز 1.2 في المائة في مارس، في أكبر زيادة منذ سبتمبر 2005.

لكن من المحتمل أن يكون التباطؤ في  مؤشر أسعار المستهلكين مؤقتا، فأسعار البنزين، التي شكلت معظم التراجع في معدل التضخم الشهري، آخذة في الارتفاع مرة أخرى وبلغت حوالي 4.161 دولار للجالون في وقت مبكر من هذا الأسبوع بعد انخفاضها إلى أقل من أربعة دولارات في أبريل، وفقا لإدارة معلومات الطاقة.

يذكر أن الأحداث بين روسيا وأوكرانيا هي المحرك الرئيسي لارتفاع أسعار البنزين، كما أدت الحرب إلى ارتفاع أسعار السلع العالمية.

 

News Banner

 

البيت الأبيض يدرس تعليق ضريبة البنزين

قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي، إنَّ تعليقاً مؤقتاً للضريبة الاتحادية على البنزين يبقى خياراً على الطاولة للتصدي للأسعار التي وصلت إلى مستويات مرتفعة تاريخياً.

ارتفعت أسعار بيع البنزين بالتجزئة في الولايات المتحدة الأمريكية، أمس الثلاثاء، مسجلة رقماً قياسياً جديداً، تجاوز الرقم القياسي المسجل في مارس 2022، إذ تواجه المصافي العالمية أزمة أدَّت إلى صعود الأسعار قبل موسم الصيف حيث يزيد السفر بالسيارات.

قالت جمعية السيارات الأمريكية، إنَّ متوسط سعر التجزئة للغالون بلغ 4.374 دولار، متجاوزاً الرقم القياسي السابق البالغ 4.331 دولار.

ومنذ 30 مارس، خسرت العقود الآجلة لخام برنت 7%، لكنَّ العقود الآجلة للبنزين ارتفعت بنسبة 9.4% مسجلة رقماً قياسياً يوم الجمعة بلغ 3.7590 دولار للغالون قبل البيع يوم الإثنين.

أدى إغلاق المصافي بسبب أعمال الصيانة المقررة سلفاً والتوترات الجيوسياسية إلى رفع أسعار الوقود حتى مع اتخاذ الولايات المتحدة ودول أخرى خطوات لتعزيز إمدادات الخام في جميع أنحاء العالم.

 

المزيد من بيانات الأسواق العالمية عبر مدونة IMMFX

التعليقات مغلقة.