تباين الأسهم والمؤشرات الآسيوية في ظل ارتفاع مخاوف تفشي الموجة الثانية من فيروس كورونا

8٬839

بدأت الأسهم والمؤشرات الآسيوية تداولات اليوم على تباين في الاداء وسط تراجع في مؤشرات الأسهم اليابانية والصينية والنيوزيلندية بالإضافة إلى مؤشر هانج سينج لأسهم هونج كونج وكوسبي لأسهم كوريا الجنوبية.

يأتي ذلك على أعتاب بيانات اقتصادية عالمية وفي ظل تصاعد المخاوف من تفشي الموجة الثانية من فيروس كورونا في أوروبا والولايات المتحدة.

 

جلسة الأسهم والمؤشرات الآسيوية

شهدت مؤشرات الأسهم اليابانية تراجعاً خلال تداولات جلسة اليوم، حيث انخفض مؤشر توبكس الأوسع نطاقاً في اليابان بنسبة 1.01% ليفقد 16.20 نقطة وصولاً إلى المستوى 1,594.73، وهبط مؤشر نيكاي 225 الرئيسي للأسهم اليابانية بنسبة 0.62% ليفقد 143.74 نقطة وصولاً إلى المستوى 23,188.20.

وسجلت مؤشرات الأسهم الصينية انخفاضاً خلال تداولات الجلسة، حيث تراجع مؤشر CSI 300 بنسبة 0.24% ليفقد 11.52 نقطة وصولاً إلى المستوى 4,761.40، وانخفض مؤشر شنغهاي بنسبة 0.10% ليفقد 3.28 نقطة وصولاً إلى المستوى 3,269.45.

أما عن مؤشر هانج سينج لأسهم هونج كونج فقد سجل تراجعاً بنسبة 0.03% ليفقد 6.38 نقطة وصولاً إلى المستوى 24,580.22، كما انخفض مؤشر كوسبي لأسهم كوريا الجنوبية بنسبة 1.01% ليفقد 23.61 نقطة وصولاً إلى المستوى 2,3003.06.

وانخفض مؤشر NZX 50 لأسهم نيوزيلندا بنسبة 0.96% ليفقد 117.33 نقطة وصولاً إلى المستوى 12,084.47، وسجل مؤشر S&P/ASX 200 لأسهم استراليا صعوداً بنسبة 0.02% ليربح 1.46 نقطة وصولاً إلى المستوى 5,961.80.

 

 

البيانات والأخبار الاقتصادية العالمية

صدر عن الاقتصاد الياباني، بيانات التضخم في ظل صدور القراءة السنوية لمؤشر طوكيو لأسعار المستهلكين والتي كشفت انكماش 0.3% مقابل نمو 0.2% في أيلول/سبتمبر الماضي.

جاء ذلك بخلاف التوقعات التي أظهرت الثبات عند مستويات الصفر، بينما كشفت القراءة السنوية الجوهرية للمؤشر اتساع الانكماش إلى 0.5% بالتوافق مع التوقعات مقابل 0.2%.

فقد أظهرت القراءة الجوهرية لمؤشر طوكيو لأسعار المستهلكين المستثنى منها الطعام والطاقة انكماش 0.2% مقابل الثبات عند مستويات الصفر في أيلول/سبتمبر، حيث تغلبت على التوقعات التي أظهرت لانكماش 0.3%.

يأتي ذلك بالتوافق مع صدور قراءة مؤشر معدلات البطالة والتي أوضحت استقراراً عند 3.0% خلال أيلول/سبتمبر،  متفوقة على التوقعات التي أشارت لارتفاعها إلى 3.1%.

وكشف عن بيانات القطاع الصناعي مع صدور القراءة الأولية للإنتاج الصناعي، والتي كشفت تسارع النمو إلى 4.0% مقابل 1.0% في آب/أغسطس، حيث تغلبت على التوقعات عند 3.0%، بينما أظهرت القراءة السنوية للمؤشر تقلص التراجع نحو 9.0% مقابل 13.8% في لشهر آب/أغسطس. حيث يأتي ذلك بخلاف التوقعات التي أظهرت تقلص الانكماش إلى 7.2%.

وصدر عن قراءة مؤشر أسعار المنتجين الذي يعد مؤشر مبدئي للضغوط التضخمية والتي أظهرت نمو 0.4% لتتوافق مع التوقعات مقابل انكماش 1.2% خلال الربع الثاني الماضي.

بينما أوضحت القراءة السنوية للمؤشر ثبات الانكماش عند 0.4%، بخلاف التوقعات التي أشارت لاتساع الانكماش إلى 0.8%.

فيما يخص فيروس كورونا، أعلنت شركة موديرنا الأمريكية استعدادها للإطلاق العالمي للقاح المحتمل لفيروس كورونا، جاء ذلك في أعقاب إغلاق الدول الأوربية وفرنسا وألمانيا للحد من تفشي الوباء، في خضم تجدد موجة ثانية من الفايروس.

حيث ارتفع عدد الحالات المصابة بالفيروس لأكثر من 44.35 مليون وتوفي 1,171,255 شخص في 219 دولة.

 

تابع دروس أكاديمية الفوركس المجانية من IMMFX لتعلم الفوركس من الصفر وحتى الاحتراف

التعليقات مغلقة.