تباين تداولات المؤشرات الاسيوية وسط غياب الاسهم الصينية

8٬802

بدأت المؤشرات الاسيوية جلسات اليوم، على تباين في الأداء مع انخفاض مؤشرات الأسهم اليابانية والنيوزيلندية بينما صعد مؤشر هانج سينج لأسهم هونج كونج وكوسبي لأسهم كوريا الجنوبية، وسط تغيب الاسهم الصينية عن المشهد بسبب العطلة الرسمية.

 

جلسة المؤشرات الاسيوية

سجلت مؤشرات الأسهم اليابانية انخفاضاً خلال تداولات اليوم، حيث انخفض مؤشر توبكس الأوسع نطاقاً في اليابان بنسبة 0.21% ليخسر 3.48 نقطة وصولاً إلى المستوى 1,642.27، وانخفض مؤشر نيكاي 225 الرئيسي للأسهم اليابانية بنسبة 0.24% ليخسر هو الأخر 55.43 نقطة ويصل إلى المستوى 23,378.30.

وبالنظر إلى مؤشر هانج سينج لأسهم هونج كونج فشهد ارتفاعاً 0.50% ليربح 121.08 نقطة ويصل إلى المستوى 24,101.73، وارتفع مؤشر كوسبي لأسهم كوريا الجنوبية 0.39% ليربح هو الأخر 0.39 نقطة ويصل إلى المستوى 2,375.24.

وصولاً إلى مؤشر NZX 50 لأسهم نيوزيلندا والذي انخفض بنسبة 0.01% ليخسر 1.23 نقطة ويصل إلى المستوى 11,973.79، من ناحية أخرى يشهد مؤشر S&P/ASX 200 لأسهم استراليا ارتفاعاً بنسبة 1.14% ليربح 67.73 نقطة ويصل إلى المستوى 6,029.80.

 

 

التطورات والبيانات الاقتصادية العالمية

تترقب الأسواق نتائج حديث عضو اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح ورئيس بنك مينيابوليس الاحتياطي الفيدرالي “نيل كاشكاري” عن العنصرية والاقتصاد في سلسلة أحداث افتراضية.

ويأتي ذلك قبل كشف بنك الاحتياطي الفيدرالي عن محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح الذي عقد في 15-16 أيلول/سبتمبر والذي تم الحفاظ من خلاله على أسعار الفائدة ما بين الصفر و0.25%.

إلى ذلك كشف بنك الاحتياطي الفيدرالي عن توقعات أعضاء اللجنة الفيدرالية لمعدلات النمو، التضخم والبطالة بالإضافة إلى مستقبل أسعار الفائدة للأعوام الثلاثة المقبلة.

يشار إلى أن اللجنة الفيدرالية اعتمدت في وقت سابق العديد من برامج التحفيز إلى أن أظهر الاقتصاد اشارات تعافي، ومنها برنامج شراء سندات الخزانة بواقع 80$ مليار شهرياً كذلك سندات الرهن العقاري بواقع 40$ شهرياً على الأقل.

في سياق آخر، قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من خلال تغريده له عبر حسابه الرسمي على تويتر: “لقد أصدرت تعليمات لممثلي بوقف التفاوض إلى ما بعد الانتخابات عندما، وفور فوزي، سنقوم بتمرير مشروع قانون تحفيز رئيسي يركز على الأمريكيين المجتهدين والشركات الصغيرة”.

يأتي ذلك بعد ساعات من خروج الرئيس الأمريكي ترامب من مستشفي والتر ريد العسكري وعودته للبيت الأبيض الاثنين الماضي عقب تلقيه العلاج لفيروس كورونا.
يذكر أن ترامب تم نقله للمستشفى الجمعة الماضية بعد اعلان إصابته هو وزوجته “ميلانيا” بفيروس كوورنا.

في السياق، حذر طبيب الرئيس الأمريكي الدكتور “شون كونلي” من أن الرئيس ترامب قد لا يكون امتثل تماماً للشفاء من الفيروس.

يشار إلى أن رئيسة مجلس النواب الأمريكي الديمقراطية “نانسي بيلوسي” استكملت بالأمس مع وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين مباحثات فرص التوصل لحزمة تحفيزية ثانية لمواجهة تداعيات جائحة كورونا لليوم الثاني على التوالي.

جاء ذلك عقب ساعات من تصريح “بيلوسي”: “إننا نحقق تقدماً في حزمة التحفيز والتي تتضمن استئناف بعض إعانات البطالة التي تم وقفها في تموز/يوليو”.

وكان الرئيس الامريكي ترامب دعا من خلال تغريده له على تويتر المفوضين “للعمل معاً” وإتمام صفقة التحفيز، قبل أن يتراجع بالأمس في قراره.

جاء ذلك عقب اقرار مجلس النواب، الخميس، مشروع قانون حزمة تحفيز مالي بقيمة 2.2$ تريليون مدعومة من قبل الديمقراطيين، بيد أن مشروع القانون واجه رفض من قبل الجمهوريين والبيت الأبيض الذين عرضوا حزمة تحفيز بقيمة 1.6$ تريليون فقط.

 

تابع دروس أكاديمية الفوركس المجانية من IMMFX لتعلم الفوركس من الصفر وحتى الاحتراف

التعليقات مغلقة.