تداولات الأسهم الآسيوية 23-04-2021: تراجع اليابانية والاسترالية وارتفاع الصينية

6٬062

سجلت تداولات الأسهم الآسيوية 23-04-2021 انخفاض اليابانية، مؤشرS&P/ASX 200 لأسهم استراليا ومؤشر NZX 50 لأسهم نيوزيلندا

علاوة على ذلك صعدت مؤشرات الأسهم الصينية ومؤشر هانج سينج لأسهم هونج كونج ومؤشر كوسبي لأسهم كوريا الجنوبية

 

جلسة تداولات الأسهم الآسيوية 23-04-2021

انخفضت الأسهم اليابانية، حيث تراجع مؤشر توبكس الأوسع نطاقاً في اليابان بنسبة 0.54% ليخسر 10.33 نقطة وصولاً إلى المستوى 1,912.17

وهبط مؤشر نيكاي 225 الرئيسي للأسهم اليابانية بنسبة 0.70% ليخسر 204.86 نقطة وصولاً إلى المستوى 28,983.31.

ارتفعت الأسهم الصينية، حيث قفز مؤشر CSI 300 بنسبة 1.03% ليربح 52.25 نقطة وصولاً إلى المستوى 5,141.49

من ناحية أخرى صعد مؤشر شنغهاي بنسبة 0.35% ليربح 12.30 نقطة وصولاً إلى المستوى 3,477.41.

ارتفع مؤشر هانج سينج لأسهم هونج كونج بنسبة 1.07% ليربح 307.52 نقطة وصولاً إلى المستوى 29,062.86

في غضون ذلك زاد مؤشر كوسبي لأسهم كوريا الجنوبية بنسبة 0.15% ليربح 4.62 نقطة وصولاً إلى المستوى 3,182.14.

بالإضافة إلى ذلك انخفض مؤشر NZX 50 لأسهم نيوزيلندا بنسبة 0.02% ليخسر 2.66 نقطة وصولاً إلى المستوى 12,574.82،

علاوة على ذلك تراجع مؤشرS&P/ASX 200 لأسهم استراليا بنسبة 0.21% ليخسر 15.15 نقطة وصولاً إلى المستوى 7,040.30.

البيانات والتقارير الاقتصادية العالمية

صدر عن الاقتصاد الياباني القراءة السنوية لمؤشر أسعار المستهلكين الوطني التي أظهرت تقلص الانكماش إلى 0.2% مقابل 0.4% في فبراير

علاوة على ذلك أفادت القراءة السنوية للمؤشر ذاته المستثنى منها الطعام الطازج تقلص الانكماش إلى 0.1% مقابل 0.4%

أظهرت القراءة السنوية لمؤشر أسعار المستهلكين المستثنى منها الطاقة والطعام الطازج تسارع النمو إلى 0.3% مقابل 0.2% في فبراير

في غضون ذلك أفادت القراءة الأولية لمؤشر مدراء المشتريات الصناعي من قبل ماركيت عن اليابان اتساعاُ إلى ما قيمته 43.3 مقابل 52.7 في مارس الماضي

وتم الكشف عن القراءات الأولية لمؤشرات مدراء المشتريات الصناعي والخدمي بالإضافة إلى المركب ماركيت عن استراليا

علاوة على ذلك أوضحت القراءات اتساع القطاع الصناعي إلى ما قمته 59.6 مقابل 56.8 في مارس

واتساع القطاع الخدمي إلى ما قمته 58.6 مقابل 55.5، كما أظهرت قراءة المؤشر ذاته المركب اتساعاً إلى ما قمته 58.8 مقابل 55.5 في مارس.

وفي سياق أخر، تسعى الحكومات الآسيوية جاهدة لتأمين إمدادات لقاحات الفيروس التاجي عقب ارتفاع أعداد المصابين بكورونا في الأسابيع الأخيرة

ويذكر أن تزايد الحالات المصابة بالفيروس التاجي يؤدي لإجهاد الأنظمة الطبية من اليابان إلى الهند ويؤدي لاستعادة الاحتياط من الجائحة

وبالتالي تم إقرار قيود السفر والحجر الصحي، وتنامي احتمالية إغلاق العاصمة اليابانية طوكيو بالإضافة إلى أوساكا ومناطق أخرى.

 

تابع دروس أكاديمية الفوركس المجانية من IMMFX لتعلم الفوركس من الصفر وحتى الاحتراف

التعليقات مغلقة.