تداولات الأسهم الامريكية والأوروبية في ظل تصاعد مخاوف انتشار سلالة كورونا الجديدة

9٬530

ارتفعت تداولات الأسهم الامريكية خلال جلسات اليوم، في ظل صعود داو جونز وناسداك، أما عن المؤشرات والاسهم الاوروبية فقد تراجعت وسط انخفاض داو جونز ستوكس أوروبا ومؤشر ستاندرد.

 

تداولات الأسهم الامريكية

ارتفع مؤشر “داو جونز” الصناعي بحلول الساعة 15:05 بتوقيت جرينتش بنسبة 0.4% إلى 30344 نقطة، وصعد مؤشر “إس أند بي 500” بنسبة 0.4% إلى 3717 نقطة، فيما قفز “ناسداك” بنسبة 0.6% إلى 12782 نقطة.

يأتي ذلك في ظل تصاعد المخاوف في الأسواق في ظل انتشار الموجة الثانية لفيروس كورونا، خاصة بعد إعلان بريطانيا إغلاقا عاما للمرة الثالثة للحد من انتشار السلالة الجديدة للفيروس.

 

 

تداولات الاسهم والمؤشرات الاوروبية

تراجعت الأسهم الأوروبية خلال جلسات اليوم، متخليةً عن أعلى مستوى فى إحدى عشر شهرا المسجل فى وقت سابق من جلسة الأمس، بفعل النشاط الملحوظ لعمليات التصحيح وجني الأرباح

تراجع مؤشر داو جونز ستوكس أوروبا 600 بنسبة 0.3% حتى الساعة 11:41 بتوقيت جرينتش، وحقق المؤشر بالأمس ارتفاعا بنسبة 0.7%، وسجل مستوي 405.76 نقطة الأعلى منذ شباط/فبراير 2020، بعد صعود مؤشرات الأسهم الأمريكية لمستويات قياسية جديدة.

انخفض مؤشر ستوكس أوروبا بالتعاملات الصباحية يوم الثلاثاء فى ثاني جلسات العام الجديد 2021، متخليا عن أعلى مستوى فى 11 شهرا، مع وجود معظم البورصات والقطاعات الرئيسية فى أوروبا فى المنطقة السلبية.

تصدر قطاع المرافق، قائمة القطاعات الخاسرة فى أوروبا، مع انخفاض قرابة واحدة بالمئة، في المقابل صعد قطاع الطاقة بفضل صعود أسعار النفط فى الأسواق العالمية.

انخفضت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد أند بورز 500 بحوالي 0.75%، واختتم المؤشر جلسة الأمس فى وول ستريت هابطاً بحوالي 1.5%، بفعل عمليات التصحيح وجني الأرباح، بعدما سجل المؤشر فى وقت سابق من التعاملات مستوي قياسي جديد عند 3,769.99 نقطة.

فى أوروبا انخفض مؤشر يورو ستوك 50 بنسبة 0.4%، فى فرنسا انخفض مؤشر كاك 40 بنسبة 0.4%، وفى ألمانيا نزل مؤشر داكس بنسبة 0.35%، وفى لندن خسر مؤشر فايننشال تايمز 100 أقل من 0.1%.

 

           تابع دروس أكاديمية الفوركس المجانية من IMMFX لتعلم الفوركس من الصفر وحتى الاحتراف

 

التعليقات مغلقة.