تداولات مؤشرات الأسهم الآسيوية 15-12-2020: انخفاض اليابانية والصينية والاسترالية

8٬523

شهدت تداولات مؤشرات الأسهم الآسيوية 15-12-2020 تراجعاً في الأداء في أغلب الجلسات، في ظلال التطورات والبيانات الاقتصادية الصادرة عن الاقتصاد الآسيوي، ومع سرعة تفشي الموجة الثانية لفيروس كورونا، بالرغم من التفاؤل بطرح لقاح فيروس الفيروس في عدد من البلدان.

 

تداولات مؤشرات الأسهم الآسيوية 15-12-2020

سجلت مؤشرات الأسهم اليابانية شهدت تراجعاً خلال جلسة اليوم، حيث انخفض مؤشر توبكس الأوسع نطاقاً في اليابان بنسبة 0.48% ليفقد 8.65 نقطة وصولاً إلى المستوى 1,781.87، وهبط مؤشر نيكاي 225 الرئيسي للأسهم اليابانية بنسبة 0.31% ليفقد هو الأخر 83.61 نقطة وصولاً إلى المستوى 26,648.83.

انخفضت مؤشرات الأسهم الصينية خلال تداولات الجلسة، حيث هبط مؤشر CSI 300 بنسبة 0.32% ليفقد 15.99 نقطة وصولاً إلى المستوى 4,918.84، وتراجع مؤشر شنغهاي بنسبة 0.43% ليخسر هو الأخر 14.46 نقطة وصولاً إلى المستوى 3,354.66.

هبط مؤشر هانج سينج لأسهم هونج كونج بنسبة 0.65% ليخسر 171.26 نقطة ويصل إلى المستوى 26,218.26، كما تراجع مؤشر كوسبي لأسهم كوريا الجنوبية بنسبة 0.56% ليفقد 15.60 نقطة وصولاً إلى المستوى 2,746.60.

وصولاً إلى مؤشر NZX 50 لأسهم نيوزيلندا والذي انخفض بنسبة 0.29% ليخسر 12.54 نقطة ويصل إلى المستوى 12,822.58، من ناحية أخرى يشهد مؤشر S&P/ASX 200 لأسهم استراليا انخفاضاً بنسبة 0.29% ليفقد 19.05 نقطة ويصل إلى المستوى 6,641.20.

 

 

 

البيانات والتطورات الاقتصادية العالمية

صدر عن الاقتصاد النيوزيلندي قراءة مؤشر ويستباك لثقة المستهلكين والتي كشفت اتساعاً قيمته 106.0 مقابل 95.1 في الربع الثالث الماضي.

يأتي ذلك قبل أن نشهد كشف بنك استرالي الاحتياطي عن محضر اجتماعه الذي عقد في مطلع هذا الشهر والذي حافظ خلاله على أسعار الفائدة عند الأدنى لها على الإطلاق 0.10%.

كشف المكتب الوطني للإحصاء للصين عن القراءة السنوية لمؤشر مبيعات التجزئة والتي عكست تسارع النمو إلى 5.0% مقابل 4.3% في تشرين الأول/أكتوبر، دون التوقعات عند 5.1%.

كما كشفت القراءة السنوية للإنتاج الصناعي تسارع النمو إلى 7.0% متوافقة مع التوقعات مقابل 6.9% في تشرين الأول/أكتوبر، وأظهرت قراءة معدلات البطالة تراجعاً إلى 5.2% متوافقة مع التوقعات مقابل 5.3% في تشرين الأول/أكتوبر.

في السياق، ضخ بنك الصين الشعبي سيولة نقدية في النظام المالي الصيني ضمن الجهود الحكومية الرامية لضمان أن المصارف لديها سيولة كافية، من خلال اضافة 950 مليار يوان (145$ مليار) نقداً في النظام المصرفي لمدة عام واحد عن طريق تسهيل الإقراض متوسط الآجل، وسط البقاء على أسعار الفائدة على القروض دون تغير عند 2.95%.

قام بنك اليابان بتمديد برنامج تمويل الشركات لستة أشهر ضمن الجهود الرامية لمواجهة التداعيات السلبية لجائحة كورونا، مع ترقب الأسواق لنتائج فعليات اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح 15-16 كانون الأول/ديسمبر، حيث يتوقع البقاء على أسعار الفائدة عند الأدنى لها على الإطلاق ما بين الصفر و0.25%.

 

           تابع دروس أكاديمية الفوركس المجانية من IMMFX لتعلم الفوركس من الصفر وحتى الاحتراف

التعليقات مغلقة.