تراجع أسعار جلسات عقود النفط وسط ترقب بيانات المخزونات الأمريكية

9٬558

انخفضت أسعار جلسات عقود النفط أثناء افتتاح السوق الأمريكية خلال جلسات اليوم، وذلك قبيل بيانات المخزونات الأمريكية.

في غضون ذلك تخلت أسعار النفط على أعلى مستوى فى 13 شهرا المسجل فى وقت سابق من الجلسات.

يأتي ذلك في ظل نشاط عمليات التصحيح وجني الأرباح، وقبيل صدور بيانات أولية عن مخزونات الخام فى الولايات المتحدة.

أسعار جلسات عقود النفط

هبط الخام الأمريكي نحو 0.9% إلى مستوي 57.58$، من مستوى الافتتاح 58.08$، وسجل أعلى مستوي عند 58.59$ الأعلى منذ يناير 2020.

انخفض خام برنت بنسبة 0.5% إلى مستوي 60.34$، من مستوى الافتتاح عند 60.67$، وسجل أدنى مستوي عند 61.24$ للبرميل.

من ناحية أخرى سجل الخام لأمريكي خلال جلسات أمس ارتفاعا بنسبة 2.0%.

وصعدت العقود الآجلة لخام برنت بنسبة 1.9% للتداول للمرة الأولى فى 13 شهراً أعلى من 60$ للبرميل.

 

البيانات والتقارير الاقتصادية العالمية

قررت اللجنة الوزارية المشتركة المكلفة بمتابعة اتفاق خفض الإنتاج العالمي لتحالف “أوبك بلس” الإبقاء على تخفيضات الإنتاج دون أي تغيير حتى نهاية مارس .

يأتي هذا القرار فى ضوء استمرار الدعم من التحالف العالمي لتحقيق استقرار السوق، والتغلب على الضعف فى مستويات الطلب العالمي.

علاوة على ذلك التزامن مع قرار السعودية السابق بخفض إنتاجها النفطي طوعية بحوالي مليون برميل يوميا فى شباط/فبراير، وآذار/مارس المقبل.

تعمل إدارة الرئيس الأمريكي الجديد “جو بايدن ” بالتعاون مع الكونغرس على ضخ المزيد من التحفيز الاقتصادي فى البلاد.

جدير بالذكر أن المستثمرين يعلقون آمالهم بتعافي الطلب على الوقود مع اتساع عملية استخدام لقاحات كورونا وتخفيف القيود المرتبطة بالجائحة.

في غضون ذلك تصدر فى وقت لاحق بيانات أولية عن مخزونات الخام فى الولايات المتحدة والتي يصدرها معهد البترول الأمريكي.

جاء ذلك وسط توقعات انخفاض المخزونات، أيضاً تصدر غدا الأربعاء البيانات الرسمية ضمن التقرير الأسبوعي لوكالة الطاقة الأمريكية.

 

 

بيانات الاقتصاد الآسيوي

كشف بنك اليابان عن القراءة السنوية لمؤشر العرض النقدي أم-2 والتي أظهرت تسارع النمو إلى 9.4% مقابل 9.1% في كانون الأول/ديسمبر الماضي، حيث تقوفت على التوقعات التي أظهرت ارتفاع 9.2%.

بالإضافة إلى ذلك تترقب الأسواق من الاقتصاد الياباني الكشف عن القراءة الأولية السنوية لمؤشر طلبات أدوات الآلات لشهر كانون الثاني/يناير.

صدر عن الاقتصاد الاسترالي قراءة مؤشر المصرف الاسترالي الوطني للثقة في الأعمال.

حيث  أظهرت اتساعاً إلى ما قيمته 10 مقابل 5 في كانون الأول/ديسمبر الماضي، متفوقة على من التوقعات التي أشارت لاتساع إلى 8.

وختاماً كشفت قراءة مؤشر المصرف الاسترالي الوطني للثقة في الأوضاع الحالية تقلص الاتساع إلى ما قيمته 7 مقابل 14 في كانون الأول/ديسمبر،

 

تابع دروس أكاديمية الفوركس المجانية من IMMFX لتعلم الفوركس من الصفر وحتى الاحتراف

التعليقات مغلقة.