تراجع العقود الآجلة لأسعار النفط وسط تقليص الانتاج

4٬616

تحركت العقود الآجلة لأسعار النفط الخام في إطار ضيق متجه للتراجع، بالتزامن مع الاستقرار السلبي لمؤشر الدولار الامريكي في ظل البيانات الاقتصادية المتباينة والتي ترتبط باستمرار تفشي فيروس كورونا في العالم.

بيانات العقود الآجلة لأسعار النفط

حيث تراجعت العقود الآجلة لأسعار النفط تسليم أيلول/سبتمبر لأسعار النفط “نيمكس” الخامسة بتوقيت غرينتش، عند المستوى 0.25% لتتداول عند مستويات 40.68$ للبرميل، مقارنة بالجلسات الافتتاحية عند المستوى 40.78$ للبرميل.

حيث بدأت عقود النفط تحركاتها على فجوة سعرية هابطة بعد اغلاق جلسات الأمس عند المستوى 41.01$ للبرميل، وانخفضت العقود الآجلة لخام “برنت” تسليم تشرين الأول/أكتوبر بنسبة 0.11% حيث تداولت عند المستوى 43.79$ للبرميل، مقارنة بجلسات الافتتاحية عند المستوى 43.84$ للبرميل.

يشار إلى أن عقود برنت بدأت تداولاتها على فجوة سعرية هابطة بعد أن اغلاق تداولات الأمس عند المستوى 44.15$ للبرميل، جاء كل ذلك بالتوازي مع انخفاض مؤشر الدولار بنسبة 0.04% وصولاً إلى 93.51 مقارنة بجلسات الافتتاحية عند المستوى 93.55، حيث أن المؤشر اختتم جلساته يوم أمس عند المستويات 93.54.

انخفاض انتاج النفط الخام

إلى ذلك اعتمدت منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك بلس) مع مطلع هذا الشهر تقليص خفض الإنتاج بواقع 2 مليون برميل يومياً ليصل إلى 7.7 مليون برميل يومياً وذلك حتى نهاية هذا العام، ومن ثم المرحلة الثانية يتم تقليص خفض الإنتاج مرة أخرى بواقع 2 مليون برميل يومياً إلى 5.7 مليون برميل يومياً مع مطلع العام المقبل 2021 وحتى نهاية نيسان/أبريل القادم.

وكانت شركة بيكر هيوز أصدرت تقريرها الأسبوعي يوم الجمعة الماضي، أعلنت فيه انخفاض منصات الحفر والتنقيب على النفط العاملة في الولايات المتحدة بواقع منصة واحدة لإجمالي 180 منصة، الأمر الذي يعني معاودة التراجعات الاسبوعية المتوقفة منذ أسبوع.

من الجدير ذكره، أن الإنتاج الأمريكي استقر خلال الأسبوع المنقضي في العاشر من تموز/يوليو عند 11.0 مليون برميل يومياً، دون أي تغيير في البيانات وذلك للأسبوع الثالث على التوالي.

حيث تراجع الإنتاج بواقع 2.1 مليون برميل يومياً بنحو 20% من الأعلى له على الإطلاق عند 13.1 في آذار/مارس 2020، جراء إغلاق منصات الحفر والتنقيب عن النفط العاملة في الولايات المتحدة، بسبب اتساع الفجوة بين تكلفة الاستخراج وسعر البيع وانخفاض الطلب، في ظل استمرار تفشي جائحة كورونا (كوفيد-19)

ترقب بيانات حزمة الإغاثة

إلى ذلك يترقب المستثمرين التطورات والبيانات الاقتصادية اليوم الثلاثاء من قبل أكبر اقتصاد عالي الامريكي، في إطار المحادثات الدائرة من المشرع الامريكي تجاه حزمة الإغاثة من فيروس كورونا (كوفيد -19)، ووفقاً لأخر الإحصائيات الصادرة عن منظمة الصحة العالمية فقد ارتفع عدد الحالات المصابة بكورونا لأكثر من 17.66 مليون وتوفي 680,894 شخص في 216 دولة.

في الوقت نفسه، ينتظر المستثمرون صدور قراءة مؤشر طلبات المصانع والتي لربما تظهر تباطؤ في وتيرة النمو لتصل إلى 5.1% مقابل 8.0% خلال أيار/مايو الماضي.
بالإضافة إلى الإعلان عن احصائية ثقة المستهلكين من قبل الأعمال اليومية للمستثمرين ومعهد (تكنوميتريكا) للسياسات والسياسة التي من المرجح أن تعكس تقلص الانكماش إلى 45.3 مقابل 44.0 في تموز/يوليو الماضي.

 

تابع دروس أكاديمية الفوركس المجانية من IMMFX لتعلم الفوركس من الصفر وحتى الاحتراف

التعليقات مغلقة.