ترامب يتعهد بفرض رسوم على الشركات المغادرة للبلاد لتوفير وظائف في الخارج

4٬738

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترمب أن ادارته ستفرض رسوم على الشركات المغادرة للبلاد لتوفير وظائف في الخارج ، وأكد ترامب خلال خطاب قبوله لترشيح الحزب الجمهوري لانتخابات الرئاسة في المؤتمر الوطني الجمهوري “سنفرض رسوما على أي شركة تغادر أمريكا لتوفير وظائف في الخارج،”سنتأكد من أن شركاتنا ووظائفنا ستبقى في البلاد، مثلما كنت أفعل. أجندتي “صنع في أمريكا”.

 

تداعيات قرار ترامب ضد الشركات المغادرة للبلاد

وأمضى ترمب معظم فترة ولايته الأولى في شن حرب تجارية على الصين بسبب ممارساتها التجارية، ونقل التكنولوجيا والسياسات الصناعية، وفرض رسوما عقابية على ما قيمته 370 مليار دولار من السلع الصينية.وفي أيار (مايو)، هدد بفرض ضرائب جديدة على الشركات الأمريكية التي تنتج سلعا خارج الولايات المتحدة، في تحرك آخر قد تقوم به إدارته لدفع سلاسل الإمدادات بعيدا عن الصين وفرض حواجز تجارية جديدة.

إلى ذلك، حذر الناطق باسم بكين من احتمال مقاطعة منتجات “أبل” في الصين إذا تم حظر تطبيق “ويتشات” الصيني في الولايات المتحدة، وسط توتر متصاعد بين الدولتين.

 

News Banner

 

قرار حظر تيك توك

ووقع الرئيس الأمريكي دونالد ترمب أمرا تنفيذيا في وقت سابق من هذا الشهر يهدد بحظر تطبيق “تيك توك” الصيني متهما إياه بالتجسس لمصلحة بكين. ويستهدف مرسوم مماثل منصة “ويتشات” الرئيسة في الصين التي تملكها مجموعة “تنسنت” العملاقة.
وقال تشاو ليجيان الناطق باسم وزارة الخارجية الصينية على “تويتر”، “إذا تم حظر “ويتشات” في الولايات المتحدة فلن يكون هناك سبب يدعو الصينيين إلى الاحتفاظ بأجهزة آيفون ومنتجات أبل”.

ويهدد الأمر التنفيذي لإدارة ترمب بحظر أي معاملة مالية من جانب كيان أمريكي مع “ويتشات”، ما قد يجبر “أبل” بحكم الواقع على إزالة التطبيق من منصة “آب ستور” الخاصة بها، وتباينت ردود الفعل الجمعة على مواقع التواصل الاجتماعي في الصين، وكتب أحد المستخدمين على منصة “ويبو” المشابهة لمنصة “تويتر” المحظورة في الصين “أنا أستخدم منتجات أبل لكنني أحب دولتي أيضا”.

وعلق آخر “بغض النظر عن مدى جودة منتجات شركة أبل، يبقى “آيفون” مجرد هاتف ويمكن استبداله، لكن “ويتشات” أمر مختلف”، وتضم منصة “ويتشات” ما لا يقل عن 1.2 مليار مستخدم. وهم في الغالب صينيون رغم أن التطبيق متاح في نحو 20 لغة.

وتحظى منتجات “أبل” بشعبية كبيرة في الصين، إحدى الأسواق الرئيسة للمجموعة الأمريكية خارج الولايات المتحدة،  واستحوذت مجموعة “أبل” على 8 في المائة من سوق الهواتف الذكية الصينية في الربع الثاني، متخلفة كثيرا عن “هواوي” وفقا لشركة “كاونتربوينت ريسيرتش” للإحصاءات.

 

تابع دروس أكاديمية الفوركس المجانية من IMMFX لتعلم الفوركس من الصفر وحتى الاحتراف

التعليقات مغلقة.