جائحة كورونا تتسبب بشطب 9000 وظيفة في شركة رويال شل

7٬734

انعكست جائحة كورونا خلال الأشهر الماضية على الاقتصادي العالمي، حيث ألحقت العديد من الشركات خسائر كبيرة، وهو ما تم الكشف عنه من قبل شركة الطاقة الهولندية البريطانية العملاقة “رويال داتش شل”، والتي قررت إلغاء ما يقرب من 9000 وظيفة، بعد أن دفعت جائحة فيروس كورونا المستجد خطط إعادة هيكلة الشركة، حيث أصبحت أقل اعتماداً على مصادر الطاقة الكربونية.

 

انعكاس جائحة كورونا على شركة شل

وقالت داتش شل، أنها تستعد لشطب ما بين 7000 و 9000 وظيفة حتى نهاية 2022، من بينها حوالي 1500 عامل وافقوا على ترك الشركة بشكل طوعي خلال العام الحالي.

وتتوقع شركة شل تحقيق خفض مستدام في النفقات بنهاية العام 2022، يتراوح بين 2 و 2.5 مليار دولار سنوياً.

إلى ذلك قال “بن فان بيوردن” الرئيس التنفيذي للشركة: “يجب أن نصبح مؤسسة أبسط وأكثر تنظيما وسلاسة في تدفق الأعمال وأكثر قدرة على المنافسة .. نشعر بأن لدينا الكثير جداً من مستويات الوظائف غير المطلوبة في الكثير من الأماكن، فهناك الكثير من المستويات بيني كرئيس تنفيذي وبين عمال التشغيل والفنيين في مواقعنا”.

 

 

 

في السياق قالت صحيفة “بلومبرج” أن بيان شل يضاف إلى سلسلة الإجراءات الكبيرة التي أعلنتها شركات الطاقة العالمية خلال العام الحالي لمواجهة تداعيات انهيار أسعار النفط نتيجة جائحة فيروس كورونا، بما في ذلك إعلان الشركات خفض التوزيعات النقدية إسقاط مليارات الدولارات من قيمة أصولها وشطب الوظائف.

في سياق متصل، كانت شركة “بي.بي” البريطانية قد أعلنت خلال يونيو الماضي اعتزامها شطب ما يصل إلى 10 آلاف وظيفة في إطار تحولها إلى شركة طاقة أقل تلويثا للبيئة.

أيضاً تستع\ شركة شيفرون الأمريكية شطب ما بين 10 و 15 في المائة من قوتها العاملة على مستوى العالم في حين تراجع إكسون موبيل الأمريكية موقف قوة العمل لديها في كل دولة على حدة.

في اطار متصل، ذكرت شركة شل أنها تتوقع أن يتراوح حجم إنتاجها خلال الربع الثالث من العام الحالي بين 4 و5 ملايين برميل يومياً، في حين تتوقع تراجع هامش أرباح نشاط تكرير النفط خلال الربع الثالث بشدة، مقارنة بالربع الثاني من العام.

يشار إلى أن شركة رويال داتش شل من المقرر أن تعلن عن نتائج الربع الثالث يوم 29 أكتوبر المقبل.

 

تابع دروس أكاديمية الفوركس المجانية من IMMFX لتعلم الفوركس من الصفر وحتى الاحتراف

التعليقات مغلقة.