صعود أسعار معاملات الذهب بالتزامن مع ضعف الدولار الأمريكي

9٬939

ارتفعت أسعار معاملات الذهب، بفضل ضعف أداء الدولار الأمريكي مقابل سلة من العملات العالمية، المتضرر من هبوط عائد سندات الخزانة الأمريكية لأجل عشر سنوات.

 

جلسة أسعار معاملات الذهب

صعدت أسعار معدن الذهب بأكثر من 0.6% إلى 1,855.39$ الأعلى منذ 2 شباط/فبراير الماضي، من مستوى افتتاح جلسات اليوم عند 1,843.67$، وسجلت أدنى مستوي عند 1,840.57$.

حقق المعدن الثمين “الذهب” يوم الجمعة ارتفاعا بنسبة 0.9%، فى ثاني مكسب يومي على التوالي، بفضل هبوط الدولار الأمريكي.

وعلى صعيد تعاملات الأسبوع الفائت، حققت أسعار الذهب ارتفاعا بنسبة 0.7%، فى ثاني مكسب أسبوعي على التوالي، بفضل تحسن مستويات الطلب على المعدن الثمين.

سجلت حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust أكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة بالذهب زادت يوم الجمعة بنحو 4.08 طن متري، ليرتفع الإجمالي إلى 1,028.36 طن متري، والذي يعد أعلى مستوى منذ 7 نيسان/أبريل الماضي.

في غضون ذلك انخفض مؤشر الدولار يوم الاثنين بأقل من 0.1%، ليواصل خسائره لليوم الثالث على التوالي، عاكسا استمرار ضعف أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية والثانوية، الأمر الذي يصب فى صالح أسعار الذهب والمعادن الأخرى المقومة بالدولار الأمريكي.

 

 

البيانات والتقارير الاقتصادية العالمية

هبطت عائدات سندات الخزانة الأمريكية لأجل عشر سنوات اليوم بنسبة 1.3%، مواصلةً خسائره لليوم الثالث على التوالي، فى ظل انحسار احتمالات قرب قيام مجلس الاحتياطي الاتحادي بتشديد السياسة النقدية فى الولايات المتحدة.

وبحثا عن المزيد من الأدلة حول تلك الاحتمالات يترقب المستثمرين هذا الأسبوع، صدور محضر الاجتماع الأخيرة لمجلس الاحتياطي الاتحادي، والذي عقد أيام 27-28 نيسان/أبريل الماضي، والذي أكد خلاله المركزي الأمريكي على استمرار السياسة النقدية الحالية حتى يتعافى الاقتصاد بصورة آمنة ومستدامة.

من ناحية أخرى أعلنت منظمة الصحة العالمية تصنيفها للسلالة المتحورة الجديدة لفيروس كورونا في الهند مصدراً للمخاوف حول العالم، بينما لا يزال العالم المتقدم ثابتاً على مسار التعافي من جائحة كورونا مع وتيرة أسرع للتطعيم ضد كورونا، ما يطغي بشكل أو بأخر على تفاقم تفشي فيروس كورونا في الاقتصاديات الناشئة وبالأخص في الهند والتي تدفع بنظام رعايتها الصحية إلى حافة الهاوية.

وحسب الأرقام الصادرة عن منظمة الصحة العالمية والتي تم تحديثه بالأمس في تمام 01:02 مساءاً بتوقيت جرينتش، فقد ارتفع عدد الحالات المصابة بالفيروس التاجي لقرابة 162.17 مليون حالة مصابة ولقي نحو 3,364,178 شخص مصرعهم، في حين بلغ عدد جرعات اللقاح المعطاة وفقاً لأخر تحديث من قبل المنظمة الأربعاء الماضي، أكثر من نحو 1,264 مليون جرعة.

 

تابع دروس أكاديمية الفوركس المجانية من IMMFX لتعلم الفوركس من الصفر وحتى الاحتراف

التعليقات مغلقة.