مؤشر داو جونز يسجل أكبر خسارة فى عامين

58

شهدت الأسواق عمليات بيع مرتفعة على الأسهم الأمريكية فى وول ستريت خلال جلسة أمس، مع تكبد مؤشر داو جونز الصناعي أكبر خسارة يومية خلال عامين، وقبل افتتاح جلسة اليوم الخميس تراجعت العقود الآجلة للمؤشر لأقل مستوى منذ أمثر من عام.

يعاذ السبب وراء الخسائر الفادحة التي تلقتها أسواق الأسهم الأمريكية وتحديداً داو جونز الصناعي, الكشف عن تقارير أرباح ربع سنوية مخيبة للآمال من وول مارت وتارجت، والتي كشفت تضرر الأرباح بشدة نتيجة ارتفاع تكاليف الوقود، وتباطؤ طلب المستهلكين بسبب ارتفاع الأسعار.

تراجعت أسهم الشركات بمتوسط 24% خلال جلسة الأربعاء، وهبطت أسعار الأسهم خلال جلسات اليوم الخميس، حيث تظهر التقارير الصادرة عن كبرى شركات التجزئة فى الولايات المتحدة أن التضخم الذي سجل فى أبريل أعلى مستوى منذ عام 1981، يؤثر بشدة على أرباح الشركات.

 

News Banner

 

هبوط مؤشر داو جونز

اختتم مؤشر داو جونز الصناعي لأسهم كبرى الشركات جلسة الأربعاء هابطاً 1,164.52 نقطة بنسبة 3.57% إلى 31,490.08 نقطة، مسجلاً أكبر خسارة يومية منذ بداية يونيو 2020.

تراجعت العقود الآجلة لمؤشر داو جونز خلال جلسات اليوم الخميس بنحو 1.5% ، لتواصل خسائرها الواسعة لليوم الثاني على التوالي، مسجلة أدنى مستوى فى 14 شهرا عند 31,006 نقطة، قبل افتتاح تداولاتها في وول ستريت.

يشار إلى أن الخسائر الفادحة فى وول ستريت, توضح مدي المعاناة التي تسيطر على الأسهم الأمريكية هذا العام فى بيئة رفع أسعار الفائدة فى الولايات المتحدة.

يأتي ذلك في ظل تعهد رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي “جيروم باول” هذا الأسبوع بأن البنك المركزي الأمريكي سيرفع أسعار الفائدة إلى أعلى مستوى ممكن لمكافحة التضخم المحموم.

عززت تلك التصريحات من احتمالات استمرار أكبر بنك مركزي فى العالم فى رفع سعر الفائدة على الأموال الفيدرالية بمقدار 50 نقطة خلال الاجتماع المقبلة ، حتى يصل إلى أعلى مستوى ممكن فى أقرب وقت.

 

المزيد من بيانات الأسهم والمؤشرات العالمية عبر IMMFX

التعليقات مغلقة.