معدل البطالة في مصر يستقر عند 8%بالرغم من جائحة كورونا

9٬437

بلغ معدل البطالة في مصر خلال العام الماضي 7.9%، وهي نفس النسبة المسجلة عام 2019، رغم تأثر العديد من القطاعات الاقتصادية من انكماش خلال 2020، خاصة قطاع السياحة بسبب تفشي جائحة كورونا والإجراءات المرافقة لها.

 

معدل البطالة في مصر حسب جهاز الإحصاء

حسب نشرة صادرة عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء فقد بلغ معدل البطالة 7.9 في المئة في عام 2020 وهو المعدل نفسه خلال 2019.

بلغت نسبة البطالة بين الشباب في الفئة العمرية من 15 إلى 19 سنة، 15 % من إجمالي قوة العمل، مقابل 16.7 % عام 2019.

في غضون ذلك بلغت البطالة 11.8 % في الفئة العمرية من 15 إلى 19 سنة، وبلغت 19.6 % في الفئة بين 20 إلى 24 سنة،  وبلغت 12.5 % في الفئة العمرية 25 إلى 29 سنة.

تأتي تلك الأرقام على الرغم من التأثير الواضح لوباء (كوفيد-19) على الاقتصاد المصري خلال عام 2020.

علاوة على ذلك أفادت نشرة سابقة إلى ارتفاع معدل البطالة في الربع الثاني من عام 2020 إلى 9.6 %.

 

 

تداعيات جائحة كورونا على الاقتصاد المصري

أرجعت النشرة سبب الارتفاع في معدل البطالة إلى “تداعيات جائحة فيروس كورونا المستجد واتخاذ الحكومة الإجراءات الاحترازية”.

ومثال ذلك تعليق المدارس وتعليق حركة الطيران وغلق المحلات جزئياً وحظر المواصلات خلال ساعات الليل، وغيرها”.

وحسب دراسة صادرة عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، في يونيو عام 2020، عن أثار وباء كورونا المختلفة.

بلغت نسبة من تغيرت حالتهم العملية بسبب الوباء 61.9 %، و55.7 % من المشتغلين أصبحوا يعملون ساعات أو أيام أقل.

بالإضافة إلى ذلك بلغت نسبة من تعطلت أعمالهم بالكامل 26.2 %، و18.1 % أصبحوا يعملون بشكل متقطع.

رغم تراجع الآثار الوخيمة للوباء في الربع الثالث من العام الماضي، إلا أن معدلات التشغيل ظلت أقل من المعتاد.

حيث أوضحت دراسة صدرت في أيلول/سبتمبر 2020، أن 54.9 % قد تغيرت حالتهم العملية جراء كورونا.

بالإضافة إلى ذلك وفي تحسن محدود لأوضاع التشغيل، وصل 7 %، ولكن استمرت معدلات التشغيل أدنى من المعتاد.

 

تابع دروس أكاديمية الفوركس المجانية من IMMFX لتعلم الفوركس من الصفر وحتى الاحتراف

التعليقات مغلقة.