أفضل استراتيجية تداول طويلة الأجل ناجحة

38

يمكن أن يكون استخدام استراتيجية تداول طويلة الأجل مربحًا للغاية في سوق الفوركس؛ خاصةً وأنها واحدة من أكثر الطرق نجاحاً بحسب خبراء التداول؛ وذلك ما يدفع أكثر للتعرف حول ماهية هذه الاستراتيجية؟ وما هي أنواع استراتيجيات الفوركس طويلة المدى؟ وكيفية إعداد خطة تداول لصفقات ناجحة؟

 

ما هي استراتيجية تداول طويلة الأجل؟

تعتمد استراتيجية التداول طويل الأجل على التحليل الأساسي والتحليل الفني باستخدام الرسوم البيانية اليومية والأسبوعية، وهو أسلوب تداول يتم الاحتفاظ فيه بالمركز لفترة أطول من الوقت تحت إطار – استثمار بعيد-، وهي طريقة تداول مميزة تهدف لتحقيق أرباح أكبر بكثير، وتقليل المخاطر، باستخدام الاستراتيجية الصحيحة؛ على عكس استراتيجية التداول قصيرة الأجل القائمة على خطة يومية في الغالب وأرباح سريعة.

 

مزايا التداول على استراتيجية على المدى الطويل

• تكلفة أقل: عندما يتم التداول على أطر زمنية أكبر، فذلك يعني صفقات أقل, لذلك تقل العمولات على التداولات؛ مع عدم تأثر السبريد.

• الوقت: التداول على المدى الطويل، لا يتطلب  المكوث أمام الرسوم البيانية لفترات طويلة من الوقت، فقط بضع دقائق كل يوم والسماح للسوق بالقيام بحركاته؛ القليل من العمل سيحقق نتائج أفضل.

• تداول منضبط: يوفر لك الابتعاد عن الرسوم البيانية التعرض للمتاعب العاطفية؛ مع الحصول على إعدادات وإشارات أفضل بدلاً من الأسواق الفوضوية من الأطر الزمنية الأصغر.

إشارات تداول أكثر دقة: تميل المستويات الرئيسية وأنماط المخططات إلى أن تكون أكثر موثوقية على الأطر الزمنية الأكبر، والحصول على نقاط دخول وخروج أفضل.

 

News Banner

 

ما هي أفضل الاستراتيجيات على المدى الطويل؟

هناك العديد من الاستراتيجيات طويلة الأمد التي يتبعها المتداولون؛ ومنها:

1. استراتيجية العرض والطلب

خلال هذه الطريقة يبحث المتداول عن المراكز التي يحقق فيها السعر ارتفاعاً أو هبوطاً قوياً, وبمجرد العثور على نقاط تحركات الأسعار يتم تمييز الأهداف, حيث يُشار إلى المكان الذي حقق فيه السعر صعوداً قويًا “منطقة طلب”؛ ويشار إلى المكان الذي حقق فيه السعر تراجعًا قويًا “منطقة عرض”، وخلال هذه المناطق يقوم السوق بحركة قوية لأعلى أو لأسفل، وهذا يعني أن هذه النقاط هي المراكز التي يعتقد المتداولون أنها شراء أو بيع قوي، وذلك ما يفسر زيادة الربحية وقلة الخطورة.

 

2. اختيار الاستراتيجية وتركها

تمامًا مثل طريقة العرض والطلب، يقوم فيها المتداولون بإعداد الخطة قبل التداول وترك جميع الإجراءات مؤتمتة وفقًا لمعايير محددة مسبقًا؛ يتضمن هذا الإطار تحديد الدخول وإيقاف الخسائر وأهداف الربح للتحكم بفعالية في التداولات، مع التنويه إلى أنه في حال استخدام التحليل الأساسي بشكل دقيق، يمكنك أن تكون هادئًا وغير مبالٍ بحركة السعر بين وقف الخسارة وجني الأرباح، فكل ما عليك فعله هو الانتظار، وصولاً إلى جني الأرباح.

 

Academy Banner

كيف تخطط لاستراتيجية فوركس فعالة طويلة الأجل؟

في حال كنت ترغب بالتداول على المدى الطويل, عليك تجهيز خطة تداول قائمة على استراتيجية فوركس طويلة المدى, وهذه أهم عناصرها:

أولاً: خطة التداول
تهدف خطة التداول الجيدة لبناء نقاط قوة وضعف من أجل تقليل الخسائر وزيادة الأرباح، وتقوم على استراتيجية تقنية مجمعة في خطة واحدة، لذلك استثمر الكثير من الوقت في بناء الخطة لتكون مضارباً ناجحاً.

ثانياً: البيانات الاقتصادية
متابعة القراءات الاقتصادية المهمة الصادرة عن الدول, مثل أسعار الفائدة وبيانات التوظيف والأوضاع الجيوسياسية؛ وهي بالتأكيد عناصر مهمة عند وضع خطة تداول طويلة الأجل، كذلك معرفة الأوضاع الاقتصادية والسياسات الاقتصادية للبلدان التي تتبع عملاتها في أزواج العملات المتداولة.

ثالثاً: تداول حسب الاتجاه
من المهم التركيز على حركة السوق قبل بناء خطة التداول بعيدة المدى، فالأمر مرتبط باتجاه التداول الحالي والمستقبلي.

رابعاً: التحليل الفني
مرحلة مهمة في إطار تحليل السوق والبحث عن العناصر التي تدعم التداول؛ ودراسة الاتجاه في الماضي للأسعار لمحاولة التنبؤ باتجاه السعر المستقبلي.

خامساً: الرسوم البيانية اليومية والأسبوعية
عند وضع خطة طويلة المدى، استخدم الرسوم البيانية اليومية والأسبوعية، ويمكن استخدام المؤشرات الفنية من اجل فهم كيفية إدارة التداول.

سادساً: وقف الخسارة
بعد بدء التداول وبناءً على الخطة المعدة مسبقاً, كن مستعداً لوقف الخسارة والهدف والبدء في تنفيذ التداولات.

 

ما هي استراتيجيات تداول اليوم الواحد

 

التعليقات مغلقة.