تداول سكالبينج | استراتيجية الأرباح الصغيرة والسريعة

117

يبحث العديد من المتداولين عن خطة تداول قصيرة المدى سريعة ليجني منها الأرباح السريعة أو صفقات متعددة قصيرة خلال اليوم الواحد, أو صفقات متسلسلة تُنجز بشكل آلي, بالتالي يقع الاختيار على تداول سكالبينج “التداول الخاطف” وهو الخيار الذي يتناسب تتناسب مع أهداف الاستثمار، في غضون ذلك نجيب خلال المقال التالي عن عدة تساؤلات مهمة حول التداول الخاطف, وكيفية استخدام الاسكالبينج في الفوركس، والأسباب التي عليك التفكير بها لاستخدام سكالبينج! وغيرها من التفاصيل.

 

ما هو تداول سكالبينج؟

يعتبر الاسكالبينج Scalping أحد أشهر أساليب التداول ومن اكثر الاستراتيجيات قصيرة المدى, وهي استراتيجية تداول  ينفذ خلالها المتداول المئات من الصفقات خلال اليوم الواحد على أساس انّ ضبط الأصل في تحرّك صغير أسهل من ضبطه في ظل تحركات كبيرة، وبالتالي يُعرف الاسكالبينج بأنه: طريقة تداول سريع الخطي، يقوم به المتداول عن طريق التغيرات الطفيفة في سعر الأصول، أي صفقات عديدة على نقاط قليلة ولمدة قصيرة.

News Banner

 

كيفية المضاربة باستخدام سكالبينج؟

يتطلب استخدام الاستراتيجية, التدرب على الحساب التجريبي لاختبار جميع الاحتمالات والضغوط التي من الممكن ان يتعرض لها المستثمر، واكثر الطرق شهرةً هو الإطار الزمني للدقيقة الواحدة وبحد أقصى الخمس دقائق، من خلال رسم متوسط متحرك متأرجح ابتداءاً من 10 وحتى 240 وضبط السعر إلى خط المنتصف أو ضبطه إلى خط الإغلاق وعلى أن تكون جميع الخطوط بلون واحد بعيداً عن لون السعر، مما يوفر امكانية رؤية مدى قوى الترند العام عن طريق ملاحظة ان السعر يميل إلى اقتفاء اثر خطوط المتوسطات المتحركة ذهاباً واياباَ.

بعد ذلك نقوم بالبحث عن المقاومات في الترند الصاعد او الدعوم في الترند الهابط من خلال أشكال القمم الثنائية أو أي قمم أخرى ملائمة، وبمجرد العثور على هذه المناطق ننتظر حتى حدوث الاختراق الكامل ومن ثم الدخول بصفقة مع الإتجاه.

استراتيجيات تداول الاسكالبينج

يوجد العديد من استراتيجيات السكالبينج والتي  تختلف فيما بينها بفروقات بسيطة، فمثلاً يوجد استراتيجية تعتمد على تقاطعات لمؤشرات معينة بأهداف معينة من 1 نقطة-5 نقاط، أو استراتيجية تعتمد على مناطق العرض و الطلب و الدخول لشراء أو بيع, بأهداف تصل 10 نقاط – 30 نقطة.

ومن الوارد أيضاً ابتكار استراتيجية تداول خاصة بالمضارب, لها أطر زمنية وأدوات مالية ومؤشرات فنية محددة مع وسائل مساعدة تستخدم أثناء التداول على الشارت مثل ( تقاطعات، مؤشرات، مناطق شرائية وبيعية).

 

اقرأ أيضاً: استراتيجية تداول سكالبينج للعملات الرئيسية

اقرأ أيضاً: استراتيجية سكالبينج لتداول الذهب والفضة

اقرأ أيضاً: استراتيجية تداول سكالبينج مطورة باستخدام بولينجر

خصائص تداول سكالبينج؟

– يتطلب الدقة في التوقيت والتنفيذ إذ يستخدم فيه المضاربون القدرة الشرائية للتداول اليومي من – أربعة إلى واحد-  هامش لزيادة الأرباح مع معظم الأسهم في أقصر فترة زمنية، ويتم التركيز على الرسوم البيانية لفترات زمنية أصغر مثل مخطط الشموع ذات الدقيقة والواحدة والخمس دقائق.

– يوفر سكالبينج عمولات مختلفة بشكل كبير بسبب تعدد المعاملات، كذلك تسعير العمولة عن كل سهم الأمر الذي يساعد المتداول وتحديداً إذا كان يهتم بتوسيع نطاق الأسهم الصغيرة داخل وخارج المراكز.

– يتمتع مضارب سكالبينج بأنّه مرن للغاية كي يستطيع التقلّب مع تذبذبات السوق إذا سارت الأمور على غير المراد،  اذ يتطلب الموضوع إصلاح الأمر بعناية مع السرعة في تحجيم تكبد الخسائر.

 

مميزات التداول سكالبينج

– تحتاج معرفة أقل بالسوق وهي استراتيجية تساعد المتداولين الجدد.
– امكانية الدخول والخروج من الصفقات بسهولة بسبب مرونة هذه الاستراتيجية.
– الاحتفاظ بالصفقات فيه لفترة قصيرة يقلل من الخسائر الناتجة عن تذبذبات السوق.
– تعتبر من أفضل استراتيجيات التداول اليومي.

Academy Banner

 

سلبيات التداول سكالبينج

– امكانية استخدام الرافعة المالية وزيادة المكاسب ولكنها تضاعف الخسائر أيضًا.
– الربح الصغير لجميع الصفقات لا يجعلك تصل لأهداف التداول اليومي بيسر.
– الخسارة في التداولات  الكبيرة التي قد تؤثر سلباً على المكاسب المنجزة من الصفقات المربحة.
– محفوفة بالمخاطر بسبب تذبذبات السوق.

أكثر  الأخطاء عند تداول سكالبينج

هناك العديد من الأخطاء التي يقع فيها المتداول, ومنها (سوء التنفيذ – التداول بخطة سيئة – عدم اتخاذ القرارات لإيقاف أوامر وقف الخسائر – استخدام رافعة مالية بشكل مفرط– إدخالات متأخرة – مخارج متأخرة – تداول مفرط).

 

شروط تداول الاسكالبينج

– تحلي المتداول بضبط النفس والمرونة في التفكير أمام متغيرات السوق.
– المقدرة على إدارة المخاطر بشكل دقيق حيث يلعب عنصر تحديد الربح وإيقاف الخسارة الدور الأكبر في ضمان نجاح الصفقة وفقًا لهذه الاستراتيجية، حيث أن أي تأخير في إغلاق الصفقات الخاسرة بالوقت والسعر المحدّدين مسبقاً، سيؤدي لخسارة الأرباح المحققة.
– اختيار منصة تداول ذات سرعة تنفيذ أوامر عالية وأزاوج ذات سبريد منخفض، حيث أنه كلما زاد السبريد كلما قل تأثير الاسكالبينج.

تمتع بتجربة تداول مميزة مع IMMFX

التعليقات مغلقة.