رحلة سعر البيتكوين من البداية وإلى أين وصلت؟

34

انطلقت أول عملة رقمية في العالم –البيتكوين– قبل أكثر من ثلاثة عشر عاما لتمهد الطريق من بعدها لباقي العملات الرقمية التي بدأت في الظهور تباعاً مما أحدث ثورة في النظام النقدي خصوصا بعدما زاد انتشار العملات المشفرة، الإقبال عليها واستخدامها في معاملات الحياة اليومية.

ومنذ ذلك الوقت حتى يومنا هذا، شهد سعر العملة الأولى رقمياً البيتكوين؛ تغييرات هائلة يوماً بعد يوماً حيث تمتلك التاريخ الأكثر تقلبا على الإطلاق في عالم الاقتصاد، فقد شهد سعر بيتكوين العديد من القفزات والانهيارات إلا أن طابع الزيادة يغلب على هذا السجل الحافل بالتغيرات مما أثار حماسة المستثمرين للإقبال عليها والاستفادة قدر الإمكان من هذه الزيادات لتحقيق الأرباح التي يطمحون إليها.

Crypto Currency Banner

 

بداية سعر بيتكوين

على مدى الأشهر التسعة التي تلت انطلاق العملة الرقمية Bitcoin، يمكننا القول أنها كانت بلا قيمة تقريباً واقتصرت على بعض الاختبارات التي قام بها بعض المبرمجين المهتمين بعملة بيتكوين في ذلك الوقت من أجل حل الأخطاء الموجودة في بروتوكول العملة، أي أنها لم تكن معترف بها ولم يكن يتم استخدامها مقابل أي خدمة أو سلعة آنذاك بل ولم يكن لها قيمة تذكر أصلاً مقابل الدولار الأمريكي، اليورو، أو أي من العملات الأخرى.

– في أكتوبر قام مستخدم باسم New Liberty Standard بشراء 5050 عملة بيتكوين مقابل 5.05 دولار أمريكي أي أن سعر عملة البيتكوين الواحدة بلغ 0.0010 دولار فقط.

– في مارس 2010 تم إنشاء سوق بيتكوين وهو أول بورصة أو موقعا مركزيا على الإنترنت لتبادل عملة بيتكوين مقابل الدولار الأمريكي، وأول عرض تم نشره من قبل منشئ الموقع Dwdollar حيث قدم عملة البيتكوين بسعر 0.0067 دولار أمريكي.

– بالإضافة إلى مساعدة المستخدمين في الحصول على عملة بيتكوين أو تبادلها، فقد سهلت البورصة الجديدة الخاصة بعملة بيتكوين أيضا تقييم قيمة تبادل بيتكوين، فعلي سبيل المثال إذا كنت تعلم أن مجموعة من المستخدمين على استعداد لدفع 0.50 دولار إلى 0.75 دولار مقابل 100 وحدة من عملة بيتكوين فيمكنك استخدام هذه المعلومات لمعرفة مقدار السلع و الخدمات التي يمكنك الحصول عليها بعد مقارنة سعرها بالدولار الأمريكي، وبناء على ذلك معرفة مقدار ما يجب أن تنفقه من البيتكوين مقابل الحصول عليها أيضا، وبالتالي فإن بورصة تبادل Bitcoin سهلت على المستخدمين شراء وبيع السلع و الخدمات باستخدام بيتكوين.

– في مايو 2010 قام مبرمج في ولاية فلوريدا يدعى Laszlo Hanyecz، ما يعتبره الكثيرون بأنها أول عملية شراء للسلع أو الخدمات باستخدام بيتكوين، في منشور لمنتدى Bitcoin Talk قام بعرض شراء اثنين من البيتزا مقابل 10000 عملة بيتكوين، أي أن قيمة 10000 عملة بيتكوين كانت مقابل ما قيمته 41 دولار أمريكي وقتها، إذا ما تمت المقارنة بين ما حدث وقتها وسعر بيتكوين حالياً لوصفنا ذلك بالجنون، إلا أنه وفي ذلك الوقت لم يكن هناك من يقبل هذخ العملات، والإقبال عليها كان شبه منعدم، وكانت هذه من ضمن المحاولات المستميتة من قبل المبرمجين لإدراج بيتكوين ضمن المعاملات اليومية حيث قام Hanyecz في اليوم التالي بنشر صورة لاثنتين من البيتزا الكبيرة لايصال فكرة “أنه يمكن استخدام البيتكوين للحصول على سلع وخدمات في العالم الحقيقي”.

– في يوليو 2010 تم نشر مقال عن بيتكوين لمجموعة من المستخدمين الجدد مما أدى إلى رفع سعرها من 0.008 دولار إلى 0.080 دولار .

– في نوفمبر 2010 تم تداول بيتكوين واحد مقابل 0.50 دولار على موقع التبادل الشهير Jed McCaleb.

– عام 2011، بعد أن كانت بلغت قيمة بيتكوين دولاراً واحداً، قفز سعر بيتكوين إلى 32 دولار في يونيو ، فيما يعتبر أول ذروة لسعر البيتكوين بزيادة قدرها 3200%، ثم عاد للانخفاض في نوفمبر 2011 ليصل إلى سعر عملة البيتكوين الواحد دولارين فقط.

 

News Banner

 

– عام 2012 كان هناك تحسن في سعر بيتكوين حيث ارتفع إلى 4.80 دولار في مايو ثم إلى 13.20 دولارا بحلول أغسطس.

– كان عام 2013 عاما حاسما بالنسبة لسعر Bitcoin، حيث بدأت العملة الرقمية عند 13.40 في بداية العام قبل أن تشهد فقاعتين سعريتين في نفس العام أدتا إلى قفز السعر إلى 220 دولار في أبريل 2013، ثم انخفض سعرها ليصل إلى 70 دولار في منتصف أبريل، بعدها قفز سعر بيتكوين مجدداً في أوائل أكتوبر ليصل إلى 123.20 دولار، وبحلول ديسمبر 2013 حلق سعر بيتكوين ليصل إلى 1156.10 دولار أمريكياً، قبل أن ينخفض مجدداً بعد ثلاثة أيام فقط إلى 760 دولار، لحق هذا الانخفاض ترادعات عديدة متلاحقة ليصل سعر عملة بيتكوين بداية عام 2015 إلى 315 دولار.

– في عام 2017 حدثت فقاعة تسعيرية جديدة قفزت بسعر بيتكوين ليحوم حول 1000 دولار في بداية العام، ثم انطلق السعر صعودا من 975.70 دولار في مارس ليصل إلى 20,089 دولار في ديسمبر من العام نفسه.

– عندما حدثت هذه الطفرة السعرية وبعد هذه السنوات من التقلبات و العرض والطلب، أصبح البتيكوين أمراً واقعاً وحياتياً يجب تقبله و التعايش معه بل وفتح شهية المنافسين لإطلاق عملات رقمية لمنافسة بيتكوين.

– بعد عامين من التقلبات التي غلب عليها طابع الانخفاض، تجاوز سعر بيتكوين في يونيو 2019 (10000 دولار)، ما أعاد إحياء الأمل في ارتفاع آخر وذورة جديد من الممكن لسعر بيتكوين أن يصلها، إلا أنه انخفض إلى 7112.73 دولار بحلول ديسمبر من نفس العام.

– عام 2020، عندما تم إغلاق العالم تأثراً بوباء فيروس كورونا، انطلق سعر بيتكوين إلى النشاط مرة حيث بدأت العملة الرقمية العام بسعر 7200 دولار، وقد أثار إغلاق العالم جراء الوباء مخاوف المستثمرين بشأن الاقتصاد العالمي ما أدى إلى تسريع وتيرة صعود سعر البيتكوين حيث تم تداول بيتكوين في نوفمبر بسعر 18353 دولار، وبسعر يصل ال 24 ألف دولار أمريكي في ديسمبر من العام نفسه.

– بحلول مارس 2021، وصلت أسعار تداول بيتكوين إلى أعلى مستوياتها على الإطلاق حيث وصل سعر بيتكوين أكثر من 60 ألف دولار أمريكي، ثم ارتفع سعرها مجدداً ليصل إلى 64 ألف دولار في أبريل 2021، إلا أنه عاد لينخفض مجدداً في صيف 2021 حيث انخفض السعر بنسبة 50%ليصل سعره إلى 32000 دولار، وارتفع مجدداً في خريف 2021 في موجة صعود أخرى وصلت به إلى سعر 50000 ثم تراجع من جديد ليصل إلى 42500 دولارا أمريكيا ويبقى في نفس النطاق تقريبا بين صعود وهبوط ضمن نفس الحدود.

 

تابع مقالات العملات الرقمية عبر مدونة IMMFX

 

التعليقات مغلقة.