كيفية شراء وتداول السندات الحكومية؟

214

يتساءل الكثير من المستثمرين حول كيفية شراء السندات الحكومية وخاصة بعد الأهمية البالغة التي شكلتها تلك السندات في سوق التجارة العالمي خلال الفترة الماضية.

على غرار ذلك، فإن الكيفية التي يتم بها الشراء والاستثمار في السندات الحكومية ليست بالأمر صعب، بالإضافة إلى التسهيلات الكبيرة فيما يخص تداول وشراء السندات في الأسواق المحلية والإقليمية والدولية

سبق أن أوضحنا ماهية السندات الحكومية في مقال سابق والتي هي باختصار عبارة عن صكوك وأوراق مالية تصدر عن جهات رسمية في الحكومة، أو شركات مرخصة لجمع الاستثمارات والأموال من المستثمرين، والتي ترتبط بفترة زمنية محددة وتنتهي أيضاً بفترة محددة، خلال تلك الفترة يتم توزع السندات والصكوك بمعدل ربح ثابت متفق عليه مسبقاً.

 

كيفية شراء السندات الحكومية

بكل تأكيد تساءلت يوماً ما حول الكيفية المتبعة في سوق البورصة العالمية، وخاصة في عمليات شراء السندات الحكومية، وكيف يتم التداول والاستثمار بها، إذ يشعر الكثير من المستثمرين بأن الاستثمار وشراء السندات الحكومية أمر صعب للغاية، بيد أن الواقع على عكس ذلك تماماً لسهولة العملية.

حيث تمنح حكومات العالم المستثمرين تسهيلات اقتصادية وتجارية كبيرة، تجعل شراء السندات الحكومية أمر سهل وبسيط، ومن هنا تتم عملية وكيفية شراء السندات الحكومية تتم عبر خمسة طرق رئيسية وهي:

أولاً: فتح حساب

من أجل شراء وتداول السندات الحكومية لا بد من فتح حساب من أحد مزودي الرافعة المالية، وخلال هذه الخطوة لا يتوجب عليك أي التزام مالي، ولكن عليك إيداع مبلغ مالي أثناء العملية.

ثانياً: اختيار السند الاستثماري

خلال هذه الخطوة يقوم المستثمر باختيار السندات الحكومية المقتنع بها، ومن ثم يقوم بدفع قيمتها بالعملة المتفق عليها، والاتفاق على نسبة الأرباح والعوائد.

 

News Banner

 

ثالثاً: قرار التداول والشراء

بعد اختيار السند الحكومي المطلوب الذي يرغب المستثمر بشرائه، لا بد من دراسة السوق، إذ إن توقيت بدء فتح وإغلاق العملية يلعب دور كبير في نجاحها.

رابعاً: فتح المركز

عند قيامك بالتداول لأول مرة يتوجب عليك فتح مركز بواسطة مزودي الحسابات عبر شبكات الإنترنت.

خامساً: إغلاق المركز

يتم تنفيذ الخطوة الأخيرة في حالة عدم اغلاق العملية تلقائياً، وذلك للحد من الخسارة المالية أو جني الأرباح المالية.

وتأسيساً لما سبق ذكره، فإن عملية شراء السندات الحكومية تبدأ حينما تقوم الدول بطرح تلك السندات في أسواق المال والبورصة المحلية والإقليمية، ويأتي ذلك بهدف جذب وجلب المستثمرين بهدف الاستثمار وأن تصبح سهلة التداول في الأسواق مثل السندات والعقود الآجلة.

وبالحديث عن العقود الآجلة والسندات، فإن الاختلاف بينها وبين السندات الحكومية هي أن الأخيرة تكون تحت نطاق رسمي حكومي فقط، ولهذا السبب فإن كيفية شراء السندات الحكومية في معظم الدول تتشابه في الإجراءات، مهما اختلفت المسميات بين الدول إلا أن هناك تشابه كبير في الكيفية المتعبة للبيع والشراء.

في المقابل، يعتبر شراء السندات الحكومية عند بعض المستثمرين الأفراد فرصة استثمارية طويلة المدى، كون أن بعد انتهاء العقد يعود رأس المال الأساسي، وبالتالي فإنها بعيدة كل البعد عن أي مخاطر لتقلبات أسواق المال في البورصة، إذ أنها تعد من العوائد الثابتة.

وعلى الرغم من إقبال الكثيرين على شراء السندات الحكومية وإصرارهم على فهم كيفية سير هذه العملية، إلا أن هناك اختلافات كبيرة بين تداولات السندات الحكومية وبين الاستثمار بها؛ ولا بد من معرفة الفروقات قبل دخول السوق، وهي كالآتي:

استثمار السندات الحكومية تداول السندات الحكومية
استثمار السندات الحكومية يعتبر من الاستثمارات طويلة الأجل تداول السندات الحكومية يعتبر من الاستثمارات قصيرة ومتوسطة الأجل
نسبة الخسائر المالية مرتفعة نسبة الخسائر المالية معقولة
الفوائد العائدة في الاستثمار الحكومي تكون ضمن عمل

السندات المنتظمة

الفوائد العائدة في تداول السندات الحكومية يعتمد على ارتفاع وانخفاض أسعار السوق المالي
كيفية شراء واستثمار السندات الحكومية يتم عبر وسطاء يتم كيفية عمل تداول السندات الحكومية عبر مزودي الرافعة المالية

 

تابع دروس أكاديمية الفوركس المجانية من IMMFX لتعلم الفوركس من الصفر وحتى الاحتراف

تمتع بتجربة تداول على العديد من الأصول المالية عبر IMMFX

 

التعليقات مغلقة.