ما هو تداول العقود مقابل الفروقات؟

168

عقود الفروقات أو العقود مقابل الفروقات  CFDs” contract for difference” ، هي عبارة عن أصل مالي يسمح للمستثمرين  المتاجرة على العملات الاجنبية أو الأسهم أو المؤشرات أو السلع، دون امتلاك الأداة المالية الأساسية،  وتوضيحاً هو عقد بين طرفين (البائع والمشتري)، يشير العقد إلى أن  البائع سيدفع  للمشتري الفرق بين القيمة الحالية وقيمته في وقت لاحق، وفي حال كان الناتج سلبي ذلك يعني أن الطرف الثاني (المشتري)  سيدفع للبائع.

أي أن عقود ىالفروقات تكتسب قيمتها من تحرك الأصل المالي الأساسي، والتي تسمح للمتداول اجراء عملية الشراء Long position وعند انخفاض السعر يفتح المتداول مراكز البيع Short sell position.

 

كيفية تداول عقود الفروقات CFD؟

يمنح تداول عقود الفروقات المستثمر الربح في حالة تحرك الإشارات سواء للأعلى أو للأسفل، ولكن كيف يمكن بدء التداول على عقود الفروقات؟

أولاً: اختيار وسيط  تداول ومن ثم فتح حساب تداول.
ثانياً: تنصيب منصة تداول CFD المتوفرة لدى الوسيط، والتي تتناسب مع الحاسوب والويب أو الأندرويد .
ثالثاً: تحديد الأصل المالي الذي تريد التداول عليه.
رابعاً: متابعة الأسواق واتخاذ أمر البيع أو الشراء حسب الارتفاع والانخفاض.

على سبيل المثال، سجل  سعر الذهب 1000 دولار للأوقية، وحسب قراءة السوق كان التوقع ارتفاع في السعر؛ عندئذ يمكن اتخاذ قرار  صفقة “شراء” ومن ثم تغلق الصفقة ” البيع” عند سعر أعلى 1080 دولار للاوقية، ذلك يعني تحقيق الربح  على الفرق بين السعرين 80 دولار، وتسمى (صفقة الطويلة)

وعلى عكس ذلك، في حال كان التوقع انخفاض سعر الذهب يمكن اتخاذ قرار “بيع” ومن ثم اغلاق الصفقة “الشراء” للأصل الأمر الذي يحقق لك الأرباح، تسمى صفقة (قصيرة).

 

News Banner

 

استخدامات ومفاهيم للعقود مقابل الفروقات

  • البيع والشراء في تداول العقود مقابل الفروقات: يسمح تداول العقود مقابل الفروقات المتاجرة على تحركات الأسعار في الاتجاهين سواء البيع أو الشراء،
  • الرافعة المالية في تداول العقود مقابل الفروقات: أداة برافعة مالية، حيث تمكن المستثمر من الحصول على صفقات كبيرة دون دفع التكلفة الكاملة عند ذلك.
  • الهامش في تداول العقود مقابل الفروقات: التداول بالرافعة المالية يشار له بالهامش،  وذلك كون المبلغ المطلوب لإجراء الصفقات يعد (هامش) جزء قليل من الحجم الاجمالي، ويوجد عند تداوُل العقود مقابل الفروقات نوع يسمى هامش “الصيانة” وظيفته تظهر عند الخسائر؛ وهو يًلبي نداء الهامش الصادر من مزود الخدمة ( في حال لم يتم اضافة مال كافي؛ فقد يغلق المركز ما يترتب على ذلك خسائر)
  • التحوط مع العقود مقابل الفروقات: تستخدم ضد المخاطر والخسائر في محفظة مالية موجودة أصلاً، حيث تًمكن من تعويض مخاسر محتملة عبر البيع أثناء التداول من خلال العقود مقابل الفروقات،  ما ينعكس على قيمة الأصل المالي في المحفظة من خلال الأرباح الناتجة عن التداول.

 أسواق عقود الفروقات

طبيعة عقود الفروقات كونها مشتقات لأصول مالية أخرى، ساهمت في تمكينها من التنوع بالخيارات أمام المستثمرين وذلك حسب ما يقدمه الوسيط من أصول عبر منصة التداول، والتي تضم أزواج العملات و الأسهم و السلع والسندات ومؤشرات الأسهم والسندات، وصناديق الاستثمار المتداولة والعملات الرقمية وغيرها.

  • عقود فروقات العملات الأجنبية: تسمح بالتداول على كافة ازواج العملات،  الرئيسية، مثل EUR/USD ،AUD/USD، الثانوية مثل EUR/GBP،  والأزواج الغريبة مثل USD/CZK.
  • عقود الفروقات للمؤشرات العالمية: فرصة استثمارية للمتداولين الجدد والمحترفين لما تحمله من مميزات تداول مرتبطة بحركة السوق، خاصةً وأن مؤشرات الأسهم تشكل مجموعة من الأسهم لكبرى الشركات العالمية( DJI30 CFD مؤشر داو جونز، NQ100 CFD مؤشر ناسداك الأمريكي، DAX30 CFD مؤشر داكس الألماني) والتي يمكن استخدامها لقياس أداء السوق ككل.
  • عقود الفروقات للسلع : تداول السلع عبر العقود مقابل الفروقات، مثل المعادن كالفضة والذهب والبلاتينيوم وغيرها، وكذلك مصادر الطاقة مثل النفط بأنواعه و الغاز الطبيعي، وكذلك السلع الزراعية  كالقطن والقهوة والأرز.
  • عقود الفروقات للأسهم: تداول الأسهم عبر عقود الفروقات، مثل أسهم جوجل، آبل، فيسبوك، تسلا، وغيرها الكثير من الأسهم العالمية الشائعة.

مزايا تداول العقود مقابل الفروقات

– الوصول بسهولة إلى الأسواق العالمية من أي مكان
– رسوم قليلة أو معدومة
– أنت لست مقيدا للتداول نهاراً فقط
– توفر العديد من أنواع عقود الفروقات المتاحة للتداول
– تحقيق الأرباح لا يقتصر على ارتفاع الأسعار فقط

عيوب تداول العقود مقابل الفروقات

– نقص الملكية
– التمويل بالهامش لفترات زمنية طويلة
– المخاطر المرتبطة بالوسيط المالي
– تداول عقود الفروقات صعوداً و هبوطاً

 

مخاطر التداول بعقود الفروقات CFD؟

يوجد العديد من المخاطر التي تحيط بالتداول في عقود الفروقات والتي من المرجح أن تؤدي إلى خسائر مالية كبيرة غير محسوبة، الأمر الذي يتطلب من المتداول وقبل البدء بهذه التجربة؛ الانتباه لما يلي:

تقلبات السوق: تتأثر الأسواق بعديد من المتغيرات والتأثيرات التي تؤدي لتقلبات سريعة وغير محسوبة في الأسعار، لذلك من المهم متابعة ومراقبة  التداولات في جميع الأوقات، مع قراءة حثيثة في البيانات والتقارير الاقتصادية التي تؤثر على الاتجاهات في السوق.

الطرف المقابل ومخاطره: الأمر مرتبط بطرف العقد الثاني، ومدى مصداقيته والتزامه أحكام المعاملات وذلك ما يطلق عليه ( مخاطر الطرف المقابل)

احذر من الرافعة المالية: كون العقود مقابل الفروقات تعتمد على الرافعة المالية، بالتالي عليك الحذر أثناء التداولات كي لا تنعكس عليك وتتكبد الخسائر، في غضون ذلك راقب المراكز المفتوحة على الدوام كي تضبط رأس المال، ويمكن اجتياز الخطر من خلال (هامش أساسي صغير يضبط التعرض مقارنة بالأصل الأساسي) .

نصائح تداول العقود مقابل الفروقات

كون تداول العقود مقابل الفروقات حالة دقيقة من العملية التداولية،  لارتباطه بأدوات مالية عديدة كالرافعة المالية فذلك يتطلب ضبط ميزان الربح والخسارة، وبناء استراتيجية تداول دقيقة؛ لضمان نتائج مالية حقيقية، وذلك ما يدفع لتقديم عدد من النصائح في هذا الخصوص.

  • وضع خطة تداول: وتشمل؛ أهداف التداول، وكيفية المخاطر، رأس المال المخصص، المعرفة المالية، الاطار الزمني للعوامل اللازم مراعاتها.
  • الحفاظ على رأس المال: أهم إستراتيجيات تداول العقود مقابل الفروقات التركيز على الحفاظ على رأس المال، حيث أن كل مال يتم انفاقه فهو ثمين، لذلك اضبط الخسائر في حدها الأدنى، ويمكن التعلم عن طريق حساب تجريبي لاكتساب الخبرة.
  • اختيار الرافعة المالية المناسبة: كما تزيد الرافعة المالية من الأرباح، من المتحمل أن تنعكس لخسائر ومضاعفة، لذلك عليك اختيار نسبة الرافعة بدقة مثلاً (50:1- 100:1) خصوصاً المتداول المبتدئ.
  • ارتباطات الأصول: ضع في الاعتبار عامل ارتباط الأصول ويقصد به (مقياس تحرك أصلين مع بعضهما أو ضد بعضهما)، ولتوضيح ذلك تداول سوقين بينهما ارتباط سلبي مثل الدولار الأمريكي وخام النفط، أحدهما طويل والآخر قصير، إذ من الممكن اتساع فجوة الفرق السفري بين الأصول.
  • اختر وسيط موثوق: وسيط يخضع للرقابة المالية من أجل سلامة الأموال، وكذلك ذو سيولة مرتفعة في السوق، ومتعدد الأصول التي يمكن تداولها عبر عقود الفروقات، بالإضافة إلى ذلك يقدم مواد تعليمية وأكاديمية تعليم فوركس مميزة.
  • تداول عقود الفروقات بعيداً عن العاطفة: عقود الفروقات تتوازى مع عمل الرافعة المالية والتي يصبحها أرباح مرتفعة، ما يجذب المتداول للعملية التداولية دون وعي، وبالتالي “الجشع”، نتيجة ذلك قد تكون عكسية خاصة في حال انعكاس اتجاه التداول ضد المتداول ما يتبعه خسائر فادحة.
  • اضبط التداولات في الوقت المناسب وراقب الأفضل، وذلك مرتبط كما تعلم بالبيانات الاقتصادية الصادرة عن كبرى المؤسسات والبنوك، والدول.
  • فن وقف الخسائر:ادارة الخسائر بفن وحكمة لتقليل القيمة، وتعتبر  من أشهر أدوات التداول المقدمة من بعض الوسطاء

 

تابع المزيد من مقالات الفوركس عبر مدونة IMMFX

 

 

 

 

التعليقات مغلقة.